الأربعاء - 15 يوليو 2020
الأربعاء - 15 يوليو 2020

لوفاتو وبيبر وسويفت وجيجي.. نجوم ينددون بالعنصرية والوحشية في أمريكا

هزت مأساة جورج فلويد الذي قتلته الشرطة الأمريكية مشاعر نجوم الفن والمشاهير في أمريكا والعالم ونددوا عبر حساباتهم في سوشيال ميديا بتلك الجريمة العنصرية.

واعتذر النجم الكندي جاستن بيبر للضحية، وقال إن ما حدث أصابه بالغضب والحزن، «العنصرية شيطان، نحتاج لكي نوصل صوتنا».

من جانبها، كتبت المطربة الأمريكية كاردي بي على حسابها في إنستغرام «كفى ما حدث، ما فعله الشرطي لن يجعل الخوف يتملك الناس، ولكنه يظهر مدى جبنه، وكيف لم تصبح أمريكا بلد الحرية».

وأوضحت الممثلة جينيفر غارنر أن ما حدث جعل قلبها ينفطر حزناً، طالبة الحماية والقوة من الله: «جورج فلويد، تعودت أن أنطق اسمه بحب رغم أنني لم أشاهده، الآن أصبح لاسمه معنى أكبر وأسمى. أتمنى أن نخرج جميعاً من تلك المياه الآسنة».

وأشارت المطربة ديمي لوفاتو إلى أن ما حدث لن يتوقف إلا لو أدى كل أمريكي مهمته، وخاصة البيض. «لا تدع أي شيء يشغلك عن التحدث بصراحة عن المعرضين للخطر ومنهم السود في أمريكا. قم بواجبك».

ونعت المطربة والممثلة الأمريكية زوي كرافتيز فلويد بتغريدة «قلبي تحطم لأجلك، وأسرتك، تلك القسوة ينبغي أن تتوقف».

وأوضح المطرب أيس كيوب «أعتذر لكل واحد كان يريد مشاهدتي في برنامج صباح الخير يا أمريكا، بعد ما رأيته من وحشية في مينيسوتا، لست في حالة نفسية تسمح لي بالظهور في التلفزيون».

من جانبها، غردت المطربة تايلور سويفت «العدالة لجورج فلويد»، وقالت في تصريح آخر، «لن أنتخب ترامب مرة أخرى».

في المقابل أكدت العارضة الأمريكية جيجي حديد «لسوء الحظ فإن التغيير لن يحدث إلا لو وضعنا هؤلاء الوحوش وراء القضبان جراء ما ارتكبوه».

#بلا_حدود