الخميس - 01 أكتوبر 2020
الخميس - 01 أكتوبر 2020

اختتام جلسة الاستماع في قضية جوني ديب اليوم

من المقرر أن تختتم محكمة بريطانية اليوم جلسة استماع في قضية التشهير التي أقامها الممثل الأمريكي جوني ديب ضد صحيفة ذا صن بعدما وصفته «بضارب زوجته».

ويقاضي ديب (57 عاماً) مالك صحيفة ذا صن على خلفية مقالات مطبوعة أو على شبكة الإنترنت عام 2018 بعنوان «كيف يمكن للمؤلفة جيه كيه رولينج أن تكون سعيدة بضم ضارب زوجته جوني ديب لطاقم عمل فيلم فانتسنك بيست الجديد؟».



No Image



وأزالت الصحيفة لاحقاً جملة «ضارب زوجته» وغيرت عنوان المقالة على شبكة الإنترنت، بحسب ما قاله محامو ديب في وقت سابق.

ونفى ديب أنه كان عنيفاً مع شريكته السابقة أمبر هيرد (34 عاماً)، وكان الاثنان قد انفصلا عام 2016.



No Image



وهتف معجبو ديب «نحن نحبك» عندما وصل للمحكمة العليا في لندن اليوم.

ونقلت شبكة سكاي نيوز عن ديفيد شيربورن، أحد محامي ديب القول اليوم في بداية مرافعته الختامية إن مقالة صحيفة ذا صن كانت بمثابة «القاضي والحاكم».



No Image



وذكرت وكالة برس أسوسييشن أن محامي صحيفة ذا صن قد قالوا للمحكمة أمس الاثنين إنه لا يوجد ما يدعو للشك في أن جوني ديب «أهان زوجته بصورة دورية وممنهجة».

ونفى ديب ما تردد عن كونه كان عنيفاً مع شريكته، ولكنه قال للمحكمة إنه في بعض الأحيان كان يعرب عن غضبه بأسلوب تدميري، ولكن هذا لا يعني أنه يعاني من مشكلة التحكم في غضبه.

#بلا_حدود