الأربعاء - 02 ديسمبر 2020
الأربعاء - 02 ديسمبر 2020

دانييلا مونيه: الأمومة أنقذتني من السلبية

أكدت الممثلة والمغنية الأمريكية دانييلا مونيه أن تجربة الأمومة جعلتها أكثر نضجاً وإيجابية واحتراماً لذاتها، وأنقذتها من السلبية في حياتها.

وقالت مونيه، 31 عاماً، والأم لجيو جيمس، عمره عام، وتنتظر طفلة في الطريق من شريك حياتها أندرو جاردنر إن «الأمومة أنضجتني على عدة مستويات حيث بت أكثر إيجابية واحتراماً لذاتي سواء في العمل أو على صعيد علاقاتي الشخصية، وذلك بعدما كنت سلبية وغير مبادرة، وهي أمور لا تقدر بثمن وستأخذني بعيداً سواء كوالدة أو إنسانة».

وأشارت إلى أنها ترغب في أن يكبر ابنها بينما يراها أماً قوية ومستقلة، لتغرس فيه من الصغر أهمية الاحترام والمساواة بين الجنسين.

وأضافت لمجلة «ميني»: الأمومة أجبرتني على التركيز على الأمور المهمة فقط بل والأكثر أهمية في حياتي، ففي السابق كان من السهل تضييع الوقت فيما لا يفيد، أما اليوم فأدرك قيمة كل دقيقة في عمري.

وأوضحت أن أولويتها في تربية ابنها تعتمد على أن تكون الوالدة المحبة والداعمة والحاضرة إلى جواره دوماً، مع أملها في أن يثق بها ويتحدث معها في كل شيء.

ولخصت نصيحتها لابنها بالقول «لا تتوقف عن الحلم وتحقيق أحلامك».

#بلا_حدود