الاثنين - 18 يناير 2021
الاثنين - 18 يناير 2021
992635
992635

آخر «فوتوسيشن» للفنان الراحل فايق عزب يتصدر «سوشيال ميديا»

تصدر الفنان المصري فايق عزب، الذي رحل عن دنيانا صباح اليوم، عن عمر ناهز 77 عاماً بعد إصابته بفيروس كورونا، أوائل نوفمبر الجاري، إضافة لمعاناته من الإصابة بفيروس مارسا، مواقع التواصل الاجتماعي في مصر.





وتداول رواد التواصل الاجتماعي آخر «فوتوسيشن» للفنان الراحل، كما استرجعوا مشاهد لأهم أعماله، وربط البعض بين وفاته في مسلسل الوتد الذي مثل فيه دور العمدة الذي توفي بعد أن ضرب وباء الكوليرا البلاد، ووفاته الحقيقية مع بداية الموجة الثانية لفيروس كورونا المستجد «كيوفيد-19».

40 عاماً هي رحلة عزب في عالم الفن، رحل وترك خلفه تاريخاً ضم 260 عملاً ما بين السينما والتلفزيون والمسرح، جسد خلالها عدداً من الأعمال التي ما زالت حاضرة في ذهن المُشاهد منها «عمدة الوتد» في فيلم «الوتد» مع هدى سلطان، وشخصية محمد النمر في مسلسل «الأسطورة»، أمّا عن آخر مشاركاته فكانت في مسلسلي «الضاهر» مع محمد فؤاد، وطلقة حظ مع مصطفى خاطر.





وحقق الفنان الراجل مساحة جماهيرية كبيرة لدى جمهوره رغم تقديمه الأدوار الثانوية، إلا أنه ترك بصمة مميزة جعلته أشهر أبناء جيله.





ولد فايق عزب بمحافظة الإسماعيلية عام 1943، والتحق بكلية الآداب جامعة القاهرة عام 1960، وبدأ بزوغ نجمه في التمثيل، وفي مطلع السبعينيات احترف التمثيل وشارك في أدوار صغيرة مع كبار المخرجين والفنانين، كما شارك في مطلع الثمانينيات بعدد من الأعمال الدرامية الدينية مثل «الإمام مالك»، و«محمد رسول الله»، وشارك في مسلسلي ليالي الحلمية ورأفت الهجان، تاركاً بصمة كبيرة ما زال الجمهور يذكره بها حتى الآن.





وعلى مستوى السينما، كان لفايق العديد من المشاركات المهمة، فقد عمل مع المخرج عاطف الطيب خلال فيلم «كتيبة الإعدام» من بطولة «نور الشريف، ومعالي زايد، وممدوح عبدالعليم»، كما شارك الفنان عادل إمام في فيلم «حنفي الأبهة»، وقدم مع الفنان أحمد زكي فيلم «ضد الحكومة»، وشارك المخرج العالمي يوسف شاهين بفيلمي «المهاجر»، و«المصير».



وفي مطلع الألفية الجديدة، شارك عزب جيل الشباب، واستطاع حجز أدواره معهم، فقدم مع هنيدي فيلمه «عسكر في المعسكر»، وشارك في أفلام «وش إجرام، والجزيرة، وواحد من الناس، وعزبة آدم وغيرها».





حب كبير وانتماء أكبر حمله قلب فايق عزب لمدينته الإسماعيلية، فكان على رأس الجماهير المشجعة لفريق النادي «الإسماعيلي»، وكان يذهب بنفسه للمدرجات لتشجيع الفريق في مبارياته الكبرى.





وتداول متابعو التواصل الاجتماعي لعزب وهو يرقص على نغمات السمسمية على أحد المقاهي، وهي الرقصة الأشهر بين مدن قناة السويس.





وكشف الفنان الراحل في حوار تلفزيوني عن علاقة صداقة ربطته بالشيخ محمد متولي الشعراوي، الذي كان يرى أن الفن هو قوة مصر الناعمة.





#بلا_حدود