الاحد - 28 فبراير 2021
Header Logo
الاحد - 28 فبراير 2021
وحيد حامد

وحيد حامد

«طلقات رصاص» عبارات وحيد حامد محفورة في وجدان السينما والجمهور.. (فيديو)

خسر الفن المصري والعربي اليوم، واحداً من أهم عمالقة الكتابة الذي أثرى مكتبة السينما والدراما المصرية بالكثير من الروائع، وحفر أعماله بـ«طلقات رصاص» اخترقت وجدان المشاهدين وأثرت في نفوسهم وظلت تعبر عنهم في كثير من المواقف.

الرصاصات التي توجهت إلى المشاهدين على لسان أبطال أعمال السيناريست والكاتب الراحل وحيد حامد، لم تكن رصاصات قاتلة، إنما كانت تحيي الضمير والعقل، ولذلك انتقلت من لسان نجوم السينما إلى لسان الجمهور والمشاهد العربي، ليعبر بها عن حاله مهما مرت الأيام عليها.

«الرؤية» ترصد في هذا التقرير، عبارات لا تنسى على لسان أبطال وحيد حامد، كتبها لتعلق في عقول المشاهدين...

اللعب مع الكبار

واحد من أبرز أعمال الكاتب الراحل وحيد حامد، هو فيلم «اللعب مع الكبار»، إنتاج عام 1991، الذي يحمل الكثير من الجمل المهمة والتي ظلت تستخدم مع قضايا الفساد والسرقة في المجتمع.

ولكن كان أبرزها كلمة «أنا هحلم» التي ختم بها الفنان عادل إمام، مشهده الأخير في الفيلم، والتي يرددها أي شخص يقع في مواقف مشابهة لتلك التي عاشها «حسن بهلول» الإنسان المصري البسيط.

اضحك الصورة تطلع حلوة

عبارة «كلمة أنا بحبك عقد.. اللمسة عقد.. النظرة عقد.. الوعد بالجواز دا أكبر عقد»، الجملة التي قالها سيد غريب «الفنان أحمد زكي» المصور الفوتوغرافي البسيط الذي هاجر من بلدته إلى القاهرة مع أمه وابنته التي التحقت بكلية طب القصر العيني، وعاشوا تجربة لم تكن بسيطة عليهم.

معالي الوزير

من الأفلام التي تحمل معاني ورسائل كثيرة، قدمها الراحل وحيد حامد إلى جمهوره بطريقة مميزة ومؤثرة، لا تنسى حتى يومنا هذا، وحمل الفيلم أيضاً الكثير من الجمل الرنانة، وكان من أبرزها «أقسم بالله العظيم أن أحترم هذه الصدفة.. أن أحترم هذه الغلطة التي جعلتني وزيراً.. وأن أحسن استغلالها».

الراقصة والسياسي

كتب السيناريست الراحل وحيد حامد، قصة إحسان عبدالقدوس، وقدمها للجمهور في عام 1990 بواحد من أعظم أفلامه الدرامية الراقصة والسياسيِ، ورددت البطلة «سونيا سليم» التي جسدت شخصيتها الفنانة نبيلة عبيد، الكثير من الجمل المناسب لها تعبير طلقات رصاص، وظل الجمهور يرددها حتى الآن.

من أبرز جمل سونيا في فيلم «الراقصة والسياسي»، «كانت إيه حكاية رقاصة.. رقاصة.. ما احنا الاتنين زي بعض يا عبدالحميد.. كل واحد فينا بيرقص بطريقته.. أنا بهز وسطي وأنت بتلعب لسانك».

عمارة يعقوبيان

فيلم عمارة يعقوبيان إنتاج عام 2006، واحد من أفلام وحيد حامد التي أحدثت ضجة في الشارع المصري والعالم العربي، حيث كشف عن قضايا لم تناقشها الأعمال الدرامية المصرية من قبل، ومدى الفساد والنماذج المختلفة التي تقيم في عمارة واحدة.

حمل فيلم عمارة يعقوبيان العديد من الجمل الرنانة التي لا تنسى أيضاً، وكان من أبرزها، جملة الفنان عادل إمام وهو يقف أسفل العمارة قائلاً «إحنا في زمن المسخ».

المنسي

فيلم المنسي من بطولة الفنان عادل إمام وشاركه الراحل علاء ولي الدين ومحمد هنيدي وأحمد آدم، ويعتبر من أهم أفلام الراحل وحيد حامد، وهناك جملة شهيرة للغاية ما زلنا نرددها جميعاً بطريقة كوميدية عند مشاهدة أي عمل فني أجنبي: «الفيلم ده قصة ولا مناظر».

الإنسان يعيش مرة واحدة

في فيلم «الإنسان يعيش مرة واحدة» لعادل إمام ويسرا، يقول بكري حارس المدرسة «الفنان علي الشريف»: «الدنيا يا ولدي ليها وشين.. أبيض وأسود.. لما تبقى بيضا قدامك افتكر الأسود عشان تسلك، ولما تبقى سوده افتكر الأبيض عشان تقدر تعيش لبكرة».

طيور الظلام

أما في فيلمه «طيور الظلام» فستجد شخصية فتحي نوفل «الفنان عادل إمام» تقول الكثير من الجمل الحوارية المحفورة منها: «القانون زي ما بيخدم الحق بيخدم الباطل.. واحنا الباطل بتاعنا لازم يكون قانوني»، وجملة أخرى محفورة يرددها الكثير من الناس: «البلد دي اللي يشوفها من فوق غير اللي يشوفها من تحت».

قدم الكاتب الراحل وحيد حامد، مجموعة ضخمة من الأعمال السينمائية التي أثرى بها مكتبة السينما المصرية، ومن أهم أعماله: «غريب في بيتي، البرئ، طيور الظلام، أرزاق يا دنيا، الراقصة والسياسي، اللعب مع الكبار، الغول، معالي الوزير، آخر الرجال المحترمين، الإنسان يعيش مرة واحدة، الإرهاب والكباب، الهلفوت، اضحك الصورة تطلع حلوة، احكي يا شهرزاد، كشف المستور، محامي خلع، الوعد، دم الغزال، سوق المتعة، النوم في العسل، رغبة متوحشة، المساطيل وغيره من الأعمال السينمائية».

كما قدم الراحل، عدداً من الأعمال الدرامية للتلفزيون والدراما المصرية لا تنسى أيضاً من أشهرها: «العائلة، الجماعة 1و2، الدم والنار، أوان الورد، سفر الأحلام، أحلام الفتى الطائر، سبع صنايع، أبلة منيرة، أوراق الورد، أنا وأنت ورحلة العمر».

رحل عن عالمنا فجر اليوم السبت، الكاتب والسيناريست الكبير وحيد حامد، عن عمر 76 عاماً، بعدما تعرض لأزمة صحية نقل على أثرها إلى أحد المستشفيات خلال الأيام القليلة الماضية.

#بلا_حدود