الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021
No Image Info

خالد أمين: شخصية طلال في «الناموس» لا تشبهني

لقي المسلسل الكويتي الرمضاني «الناموس» إعجاباً ومتابعة كبيرة من الجمهور. المسلسل الذي تدور أحداثه في حقبة زمنية بعيدة، قام أبطاله والفريق العامل فيه بتجسيد تلك الفترة الزمنية بدقة وبراعة، وبرز بطله النجم خالد أمين في شخصية «الدكتور طلال»، بمهارة وحرفية تبرهن على موهبة فنية مميزة. وعلى الرغم من نجاحه في عملين رمضانيين فإن النجم الكويتي لا يتابع الدراما في رمضان ويفضل عليها الجلوس مع أسرته بعيداً عن التلفاز.



No Image Info

وكعادة الجمهور عند الإعجاب بمسلسل وبشخصياته، توقع البعض أن ثمة تشابهاً بين النجم والشخصية في هذا المسلسل، وهو ما ظهر من خلال الضجة التي أثارها على السوشيال ميديا، وهو ما ينفيه خالد أمين في حواره مع «الرؤية» حيث يقول: شخصية طلال لا تشبهني بتاتاً في كثير من الجوانب، ولكن يوجد بعض الجوانب البسيطة جداً، وهي من الممكن أن نقول إنها صفات متشابهة عند معظم البشر. لكن شخصية طلال لا تشبهني أبداً.

No Image Info



عملان في وقت واحد

وعن أسباب تقديمه لعملين في رمضان هذا العام يقول خالد أمين إنه لم يكن يرغب في ذلك.. «كنت أتمنى ألا يعرض مسلسل «حين رأت» في رمضان، لأنه ليس عملاً رمضانياً، بل عمل موسمي. لكن بما أن تلفزيون أبوظبي اختار أن يعرضه فأتمنى التوفيق للجميع ولنا في هذا الموسم.

ويؤكد أمين أن المسلسلين بعيدان تماماً عن بعضهما البعض.. فمسلسل «حين رأت» يغلب عليه الأكشن، في حين أن مسلسل «الناموس» لا ينتمي لفئة الأكشن.



No Image Info



طلابي والتحدي

وفي أثناء تصوير مسلسل الناموس، نشر خالد على حسابه على موقع «سناب شات» أن طلابه في المعهد العالي للفنون المسرحية بالكويت، يشاركون في تنفيذ المسلسل وعن هذه المشاركة يقول: «وجدت العمل معهم ممتعاً للغاية وقد نجحوا في تقديم الشخصيات بشكل طيب، ورفعوا طاقة التحدي لدي، مؤكداً أنه سيعمل في الأعمال القادمة على مواكبة جيلهم، لأنهم عبر عملهم وإخلاصهم يعملون بجد، ليكونوا متميزين.



No Image Info



التكرار ليس عيباً

وفي حين تتعرض المسلسلات الرمضانية للانتقاد بسبب تكرار نجومها في كل عام، مثلما حدث في مسلسل «الناموس» الذي قدم نفس فريق عمل مسلسل «محمد علي رود»، ولكن خالد يرى أن اختيار الفريق نفسه ليس عيباً، مشيراً إلى أن الفرق المسرحية تتكون من نفس الأعضاء، ولكن التحدي يقع هنا، «أن تحاول التغيير من شكلك وأسلوب الأداء... صحيح أن الفريق واحد لكن كل شيء مختلف. والعمل الحقيقي قد يكرر الأبطال من فريق يرتاح أفراده لبعضهم البعض، لكنهم لا يكررون أنفسهم وأفكارهم كما أن مسلسل الناموس به ممثلون جدد لم يعملوا في محمد علي رود».

No Image Info



هروب إلى الأسرة

وبينما ينهمك الجمهور في متابعة «الناموس» و«حين رأت»، يهرب الفنان خالد أمين إلى نفسه ويتابع الدراما العالمية والدراما التي قدمها في مواسم سابقة ولم تُتح له الفرصة من قبل لمشاهدتها. وهو هنا يحاول أن يعود إلى طبيعته، حيث يعتقد أن من حقه كإنسان أن يرجع إلى نفسه في رمضان المبارك وما بعده لممارسة هواياته، والاستعداد للدخول في عمل آخر. كما يتابع بعض البرامج مع الأسرة بحكم جلوسه معهم على مائدة الإفطار، ويفضل قضاء الوقت في الحديث معهم بدلاً من مشاهدة التلفاز.

#بلا_حدود