الخميس - 05 أغسطس 2021
الخميس - 05 أغسطس 2021

رامي صبري وتامر حسين يطويان صفحة الخلاف بـ«إنتي بِتْهَزَّرِي».. هذه أشهر تعاوناتهما

بعد خلاف حاد بين المغني المصري، رامي صبري، والشاعر الغنائي المصري، تامر حسين، في الفترة الأخيرة، بسبب أغنية «شكراً»، التي كتبها تامر حسين، وضمَّها الألبوم الأخير للفنان عمرو دياب «يا أنا يا لأ»، طوى صبري وحسين صفحة خلافهما، وجددا التعاون بينهما بأغنية صيفية سريعة راقصة تحمل اسم «إنتي بِتْهَزَّرِي».

وطرح صبري أغنيته الجديدة الأربعاء عبر قناته على يوتيوب، وهي من كلمات تامر حسين، الذي كتب لصبري مجموعة من الأغاني، التي تعد علامات في مشواره الغنائي، وساهمت في صناعة نجوميته وشهرته على مدار السنوات الماضية.

وانفجر الخلاف بين صبري وحسين في بداية يناير المنصرم، بعدما كتب صبري على صفحته الرسمية في موقع فيسبوك أن «أغنية شكراً كانت له، وكان يشتغل عليها من أجل طرحها، قبل أن يمنحها ملحنها، عزيز الشافعي، لعمرو دياب، دون إخبار صبري بذلك»، معلناً أنه «لن يتعامل مع الشافعي مرة أخرى»، فيما أوضح حسين والشافعي، من خلال حساباتهما على مواقع التواصل الاجتماعي، ومجموعة من الخرجات الإعلامية، أن «الشافعي عرض الأغنية بالفعل على صبري قبل مدة طويلة، لكن بكلمات أخرى غير التي غناها عمرو دياب، وأن صبري لم يقتنع بها حينها، وبالتالي فهي لم تعد تخصه».

وتدخل نقيب الموسيقيين في مصر، هاني شاكر، والسيناريست المصري، مدحت العدل، للصلح بين الثلاثي صبري، وحسين، والشافعي، دون جدوى. وتطورت الأزمة بينهم إلى حد الوصول إلى القضاء، قبل أن يعلن حسين، في 17 يونيو المنصرم، عبر صفحته الرسمية على فيسبوك، أنهم «تصالحوا، وبدؤوا صفحة جديدة»، موضحاً أن «صبري أقر في منشور أمام العلن أن حسين والشافعي لم يتنصلا من أية وعود التزما بها تجاهه، أو كلام قالاه له ولم ينفذاه».

وحققت أغنية «إنتي بتهزري»، أحدث تعاون فني بين رامي صبري وتامر حسين، حوالي نصف مليون مشاهدة، بعد يوم واحد من طرحها على القناة الرسمية لصبري على يوتيوب.

وتصنف الأغنية، التي طرحها صبري على طريقة «اللَّايْرِكْسْ فيديو»، ضمن صنف الموسيقى اللاتينية، وهي من ألحان الملحن المصري، شادي حسن، الذي لحن لصبري مجموعة من الأغاني الناجحة، من بينها «غالي» و«مَحَابِتْشِ» في ألبوم «الراجل» سنة 2017، واللتان كتب كلماتهما تامر حسين، «وبقابل ناس» في ألبوم «فارق معاك» سنة 2019، والتي كتب كلماتها الشاعر الغنائي المصري، أحمد علي موسى.



تعاونات صبري وحسين

وشكل رامي صبري وتامر حسين ثنائياً ناجحاً على مدار السنوات الماضية، وحققا معاً نجاحات كبيرة، من خلال مجموعة من الإصدارات الغنائية، التي غناها صبري، وكتب كلماتها حسين، ومن بينها «وَانَا معاه»، و«مع الأيام»، و«هي ليه بتسأل»، و«مش فارق»، و«معاك أنا»، التي طرحها صبري في ألبوم «وانا معاه» سنة 2013، و«أجمل ليالي عمري»، و«تعالي»، و«نفسها تشوفني»، و«ما صدقت اتقابلنا»، و«وصلت لإيه»، و«في كل مكان»، في ألبوم «أجمل ليالي عمري» سنة 2015، و«غالي»، و«محابتش»، و«اتقابلنا»، و«عامل ثقيل»، في ألبوم «الراجل» سنة 2017، و«أنا بعترفلك»، و«حاول تنساني»، و«بتهتمي»، في ألبوم «فارق معاك» سنة 2019.

تعاون جديد مع حمداوي

وجدد صبري التعاون أيضاً في «إنتي بتهزري» مع الموزع الموسيقي المغربي، جلال حمداوي، المشهور بتوزيعاته الموسيقية السريعة والراقصة، والذي تعاون معه صبري في عدة أعمال، كان أولها أغنية «الراجل» في صيف سنة 2017، وأغنية «أَهِدِّ الدنيا» في صيف سنة 2018، وأغنية «مبروك علينا» في يناير من سنة 2019، ثم أغنية «أنا بابا» في صيف سنة 2019.

#بلا_حدود