الثلاثاء - 19 أكتوبر 2021
الثلاثاء - 19 أكتوبر 2021

ما حكاية غناء تامر حسني مع «فتى الزرقاء»؟

فاجأ الفنان المصري تامر حسني جمهور حفله الحاشد في عمّان، بظهور صالح حمدان، المعروف بـ«فتى الزرقاء»، على خشبة المسرح ودعوته لمشاركته إحدى أغانيه.





وأوقف حسني حفله، داعياً الشاب الأردني الذي تعرض لبتر يديه وفقء عينه، في جريمة أثارت الرأي العام في المملكة، للصعود إلى جواره وسط تصفيق وهتاف الحضور، وترديد صاخب لاسم صالح.

ووصف حسني الفتى حمدان بـ«البطل» الذي تحدى الظروف الصعبة، متحدثاً عن ضرورة دعمه لإكمال تحقيق طموحاته، خصوصاً بعد تعامله مع أطراف اصطناعية ومواصلة دراسته.

وطلب حمدان من حسني أداء أغنيته «نور عيني»؛ ليرد الأخير «من عيني»، ويدعوه للجلوس بين أفراد الفرقة الموسيقية، وواجه الحفل بعض الانتقادات بسبب انتشار صور ومقاطع فيديو تُظهر تراصاً وتزاحماً شديدين في ظل تعليمات احترازية تشترط التباعد وارتداء الكمامات، وعدم الاكتظاظ، ارتباطاً بالأوامر المتعلقة بجائحة «كورونا».





من جهته، شارك تامر حسني صوراً له من الحفل، عبر حسابه الشخصي على «إنستغرام»، قائلاً: «كل الحب والشرف لجمهور الأردن العظيم، شكراً لمحبتكم الكبيرة، شكراً لحسن ورقي استقبالكم ليّ، فعلاً من أجمل حفلات حياتي.. ألف ألف شكر».

جاء حفل تامر حسني عقب انتهاء فعاليات مهرجان جرش، والذي يواجه اتهامات بالتسبب في رفع أعداد الإصابات في البلاد نتيجة كثافة الحضور الجماهيري.

#بلا_حدود