السبت - 22 يناير 2022
السبت - 22 يناير 2022
No Image Info

150 مليون دولار ثروة و5 مهن لنجم الأوسكار جيمي فوكس

يمارس إريك مالون بيشوب المعروف باسم جيمي فوكس، 5 مهن، فهو ممثل ومغنٍ ومقدم برامج، ومنتج ومؤلف أغانٍ، وهو الممثل الثاني في تاريخ السينما الذي يفوز بكل الجوائز السينمائية الكبرى عن دور واحد هو «راي» وفوق كل ذلك تبلغ ثروته 150 مليون دولار، حققها بفضل موهبته وإخلاصه لعمله رغم أنه بالأساس ابن بالتبني!

جيمي فوكس الذي يحتفل في 13 ديسمبر بعيد ميلاده الرابع والخمسين بدأ التمثيل من بوابة الكوميديا عندما شارك في عرض In Living Color في عام 1991، ثم جاءت مرحلة المسرح لمدة 5 سنوات، ومن بعدها انهالت عليه العروض السينمائية.



ولكن فوكس يدين بالفضل لراي تشارلز وهي الشخصية الدرامية التي جسدها في فيلم السيرة الذاتية راي الذي عرض في عام 2004 وحصد به كل الجوائز السينمائية الكبرى بما فيه الأوسكار وبافتا وجولدن جلوب، وجائزة اختيار النقاد، وجائزة نقابة ممثلي الشاشة.

المفارقة أنه رشح أيضاً في العام نفسه لجائزة أوسكار أفضل ممثل مساعد عن دوره في فيلم الجريمة Collateral ولكنه لم يفز بها.

واشتهر فوكس منذ طفولته بموهبة إلقاء النكات والعزف على البيانو، ولعب أول بطولة سينمائية في فيلم الكوميديا الخيالي Toys في عام 1992.



وهو يدين بالفضل لجدته التي كانت تجبره على التدريب على البيانو لمدة ساعة كاملة يومياً، وهي مهمة شاقة له، حتى إنه اعتقد أن كل ما تريده هو «مضايقته» وحرمانه من أية متعة، قبل أن يدرك خطأه، ويعترف أنها الشخص الأكثر تأثيراً في حياته!

ويرى فوكس أن الموسيقى تمنح الشخص الذكاء والصفاء، لذلك يحبها ولكن بعد ابنتيه اللتين يعشقهما، ويرى أنهما أهم شيء في حياته، والتواصل معهما له الأولوية على أي عمل.

الطريف أن موهبته في إلقاء النكات جعلته مميزاً في الفصل في المدرسة الابتدائية، وكان المدرس يستخدمه كمكافأة للتلاميذ، فإذا حسنت سلوكياتهم كان يسمح له بأن يتلو عليهم نكاته ومفارقاته، ويحرمهم منه إذا بالغوا في الشقاوة!



وإلى جانب العزف وإلقاء النكات، كان فوكس الصغير يعشق رياضة كرة السلة وكرة القدم الأمريكية، وكان حلم حياته أن يلعب لفريق دالاس كاوبويز، ولكنه لم يستطع.

وتميز فوكس في عشرات الأدوار المتنوعة من بينها الرقيب الأول سايكس في جارهيد (2005)، والمدير التنفيذي كورتيس تايلور جونيور في فتيات الأحلام (2006)، والمحقق ريكاردو تابس في نائب ميامي، جانغو فريمان في فيلم تحرير جانغو Unchained، الشرير في سبايدرمان 2012، والتر ماكميليان في فيلم جاست ميرسي عام 2019 الذي ترشح عنه لجائزة ساج.



وبرغم كل قيود كورونا، يعيش فوكس الآن حالة من الازدهار الدرامي تتمثل في تمثيل 5 أفلام من المقرر عرضها في العام المقبل 2022، تمثل اعترافاً من المخرجين والمنتجين بموهبته الكبيرة.

إذ يصور حالياً فيلمين، كما انتهى من تمثيل دوره في 3 أفلام ينتظر انتهاء مراحل إعدادها للعرض وهي All-Star Weekend الذي يخرجه أيضاً، و فيلم They Cloned Tyrone الذي يشارك في إنتاجه، وأخيراً Geechee.