الأربعاء - 18 مايو 2022
الأربعاء - 18 مايو 2022

«بيللي الولد».. دراما تمزج بين الأكشن والرومانسية والتشويق

«بيللي الولد».. دراما تمزج بين الأكشن والرومانسية والتشويق

العمل أول إنتاج مشترك بين استوديوهات MGM العالمية ومنصة «شاهد»

في أول إنتاج مشترك مع استوديوهات MGM العالمية، أعلنت منصة «شاهد» عن إطلاق الدراما العالمية الجديدة «بيللي الولد» Billy The Kid والتي تعرض على "شاهد VIP"، مدبلجةً إلى العربية مع ترجمة متوفرة باللغتين العربية والإنجليزية.

تأتي هذه الخطوة كأولى ثمار الشراكة النوعية بين منصة «شاهد» واستوديوهات MGM التي تتخذ من بيفرلي هيلز – كاليفورنيا مقراً رئيسياً لها، حيث تُعرض السلسلة الدرامية الجديدة بواقع حلقة واحدة أسبوعياً على "شاهد VIP" تزامناً مع عرضها في الولايات المتحدة الأمريكية.

تمزج أحداث العمل بين الدراما والأكشن والرومانسية والتشويق، وتأتي مستوحاةً من شخصية «بيللي الولد» Billy the Kid كما لُقّب آنذاك، وهو أحد أشهر الخارجين عن القانون في تاريخ الولايات المتحدة، والذي عاش بين عامَي 1859 – 1881.



تداول الناس أحداث الحياة الصاخبة لـ بيللي الذي حِيكت حوله الكثير من الشائعات والأقاويل وتناقلت قصصه ومغامراته الصحف المحلية في حينها، بدءاً من نشأته في الغرب الأمريكي وهو المنحدِر من أصول أيرلندية، إلى حمله للسلاح منذ طفولته المبكرة كراعي أبقار، فمشاركته في حرب لينكولن كاونتري الشهيرة باسم «حرب القطيع» وصعود نجمه فيها، وصولاً إلى ضلوعه في أعمالٍ إجرامية واسعة طال بعضها شخصيات مرموقة من رجال القانون.

الجدير ذكره أن الشخصية الجدلية لـ «بيللي الولد» قُدّمت في العديد من أفلام الغرب الأميركي وأُلّفت حولها الروايات والقصص التي ترواح ما بين الحقيقة التاريخية والنسيج الدرامي والخيال الشعبي.

و«بيللي الولد» من تأليف وكتابة وإدارة المنتج المنفّذ البريطاني مايكل هيرست الذي يحفل سجله بأعمال عالمية على غرار «فايكينغز» و«إيزابيث أند إليزابيث» و«ذا تيودورس».