الخميس - 17 يونيو 2021
الخميس - 17 يونيو 2021
No Image Info

المقالة.. أنواع

المقالة هي تركيبة قصيرة تدور حول موضوع معيّن أو محور من محاوره بحيث تكتب بأسلوب بسيط يسهل فهمه عند القارئ، وإبداع الكاتب وما يحويه عقله من مبادئ فكريّة حول موضوع معين تظهر في مقالته، وقدرته على استدراجك، لتكمل القراءة دون أن تشعر.

وللمقالة أنواع، كالمقالة الذاتية: وهي التي تعبّر عن أفكار ومشاعر الكاتب تجاه الموضوع الذي يكتب فيه، بحيث تعرض ما يدور داخل الكاتب بشكل جميل وممتع.

وهناك المقالة الاجتماعية: تطرح المواضيع الاجتماعية وتحاول إيجاد حلول مناسبة لها، ومن أبرز الكتاب في هذا المجال مصطفى صادق الرافعي وطه حسين وقاسم أمين.


وهناك أنوع أخرى من المقالات منها السياسية، التي يُعبّر فيها الكاتب عن أفكاره تجاه القضايا السياسية، والدينية التي تتناول أمور الدين، والتأمليّة، التي تتناول الأمور المتعلقة بالكون والإنسان والحياة وما تحويه من مظاهر تدلّ على عظمة الخالق، ومن أبرز كتاب هذا المجال مصطفى صادق الرافعي وجبران خليل جبران وعباس محمود العقّاد.

يضاف إلى ذلك أنواع أخر من المقالة، منها: الموضوعية: وتندرج تحتها التاريخية: والتي تتناول المواضيع التاريخية من سير وأحداث ووقائع، والأدبية، التي تتناول المواضيع المتعلقة بالأدب من نقد وتحليل للنصوص، والفكرية: التي تتناول المواضيع الفلسفية باستخدام مناهج تقوم على التحليل والاستنباط والاستقراء، وأيضاً من أبرز كتّابها زكي نجيب محمود، وأحمد لطفي السيّد.

يبقى من الضروري توفر جملة عناصر في المقالة، منها: الدقة في الألفاظ والمعاني، والانتباه إلى الكلمات التي قد تسبب التشويش، والوضوح، بحيث تكون الكتابة بمستوى مناسب للقراء، والإيجاز، باستخدام الأفعال القوية بدلاً من الأسماء المجردة، واستخدام الكلمات القصيرة والجمل القصيرة، والتحقّق من القواعد النحوية والإملاء وعلامات الترقيم والكلمات والأخطاء الإملائية، وكذلك تجنّب استخدام الفواصل التي لا لزوم لها.
#بلا_حدود