السبت - 08 مايو 2021
السبت - 08 مايو 2021
No Image Info

كن أنت نفسك.. لتصبح الأقوى

د. محمد سعيد حسب النبي أستاذ جامعي ـ مصر

من العبارات الملهمة للفيلسوف وعالم النفس المرموق وليم جيمس: «إننا إذا نظرنا إلى أنفسنا وإلى ما يجب أن نكون عليه، لاكتشفنا أننا أنصاف أحياء، فإننا لا نستخدم إلا جانباً بسيطاً من قدراتنا الجسمية والذهنية».. هذه العبارة تكشف أننا نعيش في حدود ضيقة نصطنعها داخل حدودنا الذاتية، رغم امتلاكنا لقدرات كثيرة ومتنوعة، والعجيب أننا لا نستخدم معظم قدراتنا لأسباب تعود للجهل بها أو لعدم الرغبة في البحث عنها.

وقد صار من المسلّم به أننا نتفرد بأشياء نختلف بها عن الآخرين، وما خُلق فينا لا يوجد لدى غيرنا، ولم يُخلق لنا مطابق مهما بلغ الشبه بيننا وبينه.


كن أنت نفسك، شعار لا بد أن ترفعه بينك وبين نفسك، فأنت نسيج وحدك، فاسعد بما أنت عليه، وزد في مجال ما رُزقت به من تفرد من صفات ومواهب، فهي مصادر قوتك الكامنة في نفسك، وإدراكك لها يكسبك الطمأنينة ويحررك من القلق.

وأذكر في ذلك السياق أن كثيراً من مواقف التوظيف، التي كنا نطلب فيها من المتقدمين طرح أفكارهم وآرائهم، كان المتقدمون يحرصون على إعطاء إجابات ترضي مقدمي الوظيفة أكثر من إطلاق العنان لأفكارهم، التي تحمل تميزاً واختلافاً، ولا يدرون أن المطلوب هو ذلك الاختلاف وهذا التميز.

إن أمثال هؤلاء، كما أشار الفيلسوف الألماني «أرتور شوبنهاور»، من النادر أن يفكروا فيما يملكون، فهم ينفقون حياتهم في التفكير فيما لا يملكون.

ومن بديع ما جاء في تعاليم «لاوتسو» الصينية أنه من تعلم كثيراً عن الآخرين، قد يكون ذكياً، أما من يفهم نفسه فهو الأكثر ذكاءً، ومن يتحكم في الآخرين قد يكون قوياً، ولكن من يملك زمام نفسه فهو الأقوى.
#بلا_حدود