الجمعة - 18 يونيو 2021
الجمعة - 18 يونيو 2021

أبوظبي.. وجهة السياحة الرياضية

بقلم: عبد الله علي طالب هندسة وكاتب رياضي ــ الإمارات

بات عالم الرياضة واحداً من أهم المجالات التي تأثرت بالثروات التكنولوجية والاقتصادية، وأصبح إثر ذلك تحت أنظار المستثمرين ورواد الأعمال، فلم تبق رياضة تمارس أو تشاهد فحسب؛ بل دعاية، تسويق، استثمار وسياحة!

ولا يعد هذا الأخير غريباً من مدن ربطت مواقعها الأثرية ومعالمها السياحية بأهم الأحداث والفعاليات الرياضية، فغدت حديث الشارع الرياضي في كل منافسة تقام على أرضها، تستقطب أندية عالمية ونجوماً ذات أهمية وجمهوراً يرى في مشاهدة لعبته المفضلة فرصة سياحية.


لم تحظ السياحة الرياضية في المنطقة العربية باهتمام بالغ مقارنة بالمدن الأوروبية لعدة عوامل أبرزها: الإهمال في تطوير البنى التحتية الرياضية، وضعف الخدمات والتسهيلات المقدمة للجمهور الزائز، إلا أن للعاصمة الإماراتية كلمة في هذا الصدد بعد حصدها جائزة الوجهة الرائدة للسياحة الرياضية على مستوى العالم، وذلك خلال حفل توزيع جوائز السفر العالمية 2019.

فوز أبوظبي باللقب كان نتاج ترجمة لرؤى قيادية حكيمة، وعمل دؤوب وتنسيق مكثف لمؤسسات الدولة مع الأندية والمؤسسات الرياضية والاتحادات، حيث استضافت على مدى هذا العام العديد من الأحداث الرياضية ذات الأثر العالمي كبطولة أمم آسيا لكرة القدم، مروراً بالأولمبياد الخاص للألعاب العالمية، ووصولاً لسباق جائزة الاتحاد للطيران لفورمولا1، بينما تستعد لتنظيم العديد من البطولات الأخرى.

أبوظبي اليوم عاصمة رياضية تلهم النجوم والسياح الرياضيين وغيرهم، محققة بذلك إحصائيات وأرقاماً قياسية تنافس بها مدناً ودولاً، وهي بذلك نموذج عربي رياضي فريد.
#بلا_حدود