الاحد - 24 يناير 2021
Header Logo
الاحد - 24 يناير 2021
No Image Info

الشارقة للكتاب.. فوائد أيام عشرة

د. سعيد بن محمد العمودي ممارس ومستشار إعلامي ــ الإمارات

من الرابع إلى الرابع عشر من شهر نوفمبر الجاري تجولت بين أركان معرض الشارقة الدولي للكتاب بدورته الملهمة، وانتهيت إلى استنباط جملة من الفوائد المُهمّة ثقافيّاً، نذكر بعضها على النحو الآتي:

أولاً ـ القائد في صناعة الوعي أهمّ من الخطط الاستراتيجية البالغة في التعقيد.


ثانياً ـ عدم الاستسلام للظروف المحيطة، ومنها جائحة كورونا، فالعطاء لا ينتهي عند أصحاب الفكر والعلم، وتوجيه صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بإعفاء دور النشر العربية، وما سبقه من إنشاء صندوق الضمان الأدبي لدعم الأدباء مالياًّ، دلالة على العطاء الثقافي الفريد.

ثالثاً ـ استمرارية نشر ثقافة الكتاب في ظرف استثنائي هي قمة القيادة وانتظار الفأل الجميل رابعاً ـ أربعينية معرض الشارقة للكتاب قصة تحتاج للتوثيق، لتصل لأبنائنا بلغة العصر، ومقترحي هنا إنشاء شاشة ثلاثية الأبعاد تشرح للحضور تطور المعرض منذ عام 1982.

خامساً ـ التعلم من المواقف، أهم وأقوى وسيط تعليمي للإنسان المبدع، وذاك هو درس «جمعية الإمارات للإعلام» لنا جميعاً.

سادساً ـ شراء الكتب مع عدم قراءتها يثبت حب الامتلاك المادي، الذي اخترق عقولنا مع موجات الرأسمالية.

سابعاً ــ متابعة المشهد الإخباري المتسارع بين قطبي الرئاسة الأمريكية جون بايدين ودونالد ترامب ليست ضرورية للمثقف أثناء المعرض.

ثامناً ــ ما بعد المعرض أهم مما قبله، والعام الجديد أصبح قريباً، وهو صفحة متجددة لحياة البشرية المتعثرة بسبب كورونا.. فماذا أعددنا للثقافة وللكتاب العام المقبل 2021.
#بلا_حدود