السبت - 17 أبريل 2021
السبت - 17 أبريل 2021
ؤ

ؤ

الواضحون أكثرُ ارتياحاً

عصام كرم الطوخي كاتب ومؤلف - مصر

للوضوح في القول والفعل أثر عظيم في علاقاتنا مع الآخرين، فعليه يقوم التفاهم والاستمرار والتعامل معهم، وخاصة مع من تربطنا بعهم علاقات قوية، لذا علينا ألا نجعلهم في حيرة من أمرنا بتصرفاتنا المبهمة، حتى لا يغدوا في تفكير دائم يحمل أسئلة جمّة حول أقوالنا وأفعالنا، وفي النهاية لا يدركون حقيقة ما نفكر فيه، ويشعرون بغرابة تجاهنا، ما قد يسبب لنا العديد من المشكلات والخلافات، لذلك علينا تحديد قيمنا، والحديث عن مبادئنا، ونمط الحياة الذي نريد أن نعيشه، ووضْع خطوط عريضة لا يتجاوزها أيِّ أحد، بحيث يفهمنا الناس ولا نحتاج إلى تبرير أيّ فعل أو تصرف نقوم به.

عندما نكون واضحين مع من نحب فإننا نبني جسوراً قوية من الثقة والأمان، ونصل إلى ما نودّ قوله بسهولة، فاحتمال الكلام أكثر من معنى يدخلنا في مفترق طرق من الحيرة والشك، فيؤخذ علينا أننا من أصحاب المراوغة والحيل الزائفة.


ومن ناحية أخرى، علينا أيضاً أن نكون واضحين مع أنفسنا في تحقيق اختياراتنا وأهدافنا حتى نتناغم مع الحياة، ونختار ما نريد أن نحيا من أجله، ويكون له معنى أعمق بدواخلنا فتغدو حياتنا أكثر راحة.

وفي ظل الضغوط المحيطة بنا وتحديات الحياة، لا بد أن نكون واضحين في مواجهة مخاوفنا وأفكارنا المخزية أو الشريرة التي تكمن في أعماقنا، من خلال البحث بشكل متواصل عن الحلول الممكنة لاجتثاث جذور ما نعاني منه، وهذا سيقودنا إلى التصالح مع الذات، وإلى القضاء على ما نخفيه من مشاعر سيئة وتغلفها بمبررات غير حقيقية.

لذلك نقول: إن الوضوح يجعلنا أكثر ارتياحاً وشفافية مع أنفسنا، ويجعل العلاقات غير المناسبة تتوقف بسبب انعدام الوضوح في الكلمات والمواقف والأشياء، والتي تتركنا ضائعين بين الاحتمالات والتوقعات.
#بلا_حدود