الاثنين - 14 يونيو 2021
الاثنين - 14 يونيو 2021
No Image Info

رمضان.. وريح الإيمان

د. معراج أحمد الندوي أستاذ جامعة عالية كولكاتا ــ الهند

لقد حل شهر رمضان.. شهر الكرم والنفحات، وهو الشهر الذي أنزل فيه القرآن، وبه عمتنا الرحمات، أعاده الله علينا باليمن والبركات والخير والسعادة، وهو شهر تهفو له النفوس طلباً للرحمة والمغفرة، وتهب فيه ريح الإيمان، وتطهر فيه النفوس من أدران الخطايا، وتتخلص فيه الذات من اللهو، إن هي أخلصت الطاعة لله.

هكذا إذن تهب ريح الإيمان في شهر الصفاء، فيخرج الإنسان في نهايته بذات طاهرة، وكأنه ولد من جديد، وتهب ريح الإيمان وتتجلى في نفوس الإنسان روح المحبة والبذل والعطاء، وما له صلة بالقيم النبيلة.


وشهر رمضان باعتباره نفحة من نفحات الله تعالى، حين نتفكر في موعده وهو يهل علينا في كل عام مرة، ندرك على الفور أننا أمام دعوة كريمة من الله، هدفها لتجديد الإيمان.

يأتي رمضان ليفتح الله برحمته أبواب الأجر والخير على عباده، وتكثر فيه سُبل اكتساب الحسنات، وفيه تفتح جامعات الأخلاق قاعاتها، وأكاديميات الإيمان أبوابها، ومدارس الصيام صفوفها.

إن الصيام منهج قويم في تحرير النفس البشرية، وفيه تكتمل صورته المثلى ليحيط بهذا الشهر الكريم من إشراقات نورانية، وما أروع ليالي رمضان، حيث يتقلب العبَّاد بين أنوار الساعات المباركة في ساعات رمضان، فتهتز قلوبهم من روعة المشهد ولذة الإيمان.

ما أجمل نسيم هذا الشهر الفضيل من بدايته إلى نهايته، وما أروع شذاه، حيث التطبيق العملي لشروط ديننا القيّم، غير ذي عوج، وحيث تميزنا عن الآخرين، والتقاؤنا بهم من خلال إشراكهم في كرم شهرنا الفضيل.
#بلا_حدود