الاثنين - 14 يونيو 2021
الاثنين - 14 يونيو 2021
No Image Info

من الهند للإمارات.. شكراً

د. معراج أحمد الندوي أستاذ بجامعة عالية كولكاتا ـــــ الهند

إن الوضع في الهند أكثر من مؤلم، بعدما بلغ تفشي وباء كورونا بها مستويات خطرة غير مسبوقة، فأمس الأول مثلًا، سجلت الهند 323 ألفاً و144 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الساعات الـ24.

وتكافح الأسر الهندية بصبر للحفاظ على سلامة أفرادها، وأحبائها وسط نظام رعاية صحية تعرض لضغط كبير بسبب الوباء، كما يعاني العاملون في المجال الطبي من ضغوط بسبب نفاد الأكسجين في المستشفيات.


وفي ظل هذا الوضع المتردي والأزمة القاتلة، وقفت دولة الإمارات العربية المتحدة جنباً إلى جنب مع الهند كصديق وشريك في مواجهة الجائحة المميتة، ودعم جهودها الحثيثة في التصدي لتفاقم خطر الجائحة، وأكَّدت على تضامنها الكامل مع الهند في ظل الظروف الصحية الحالية.

لقد تعهدت دولة الإمارات بإرسال مساعدات طبية عاجلة في مواجهة الأزمة، التي أدت إلى انهيار نظام الرعاية الصحية في الهند، وبدأت ذلك بالفعل يوم الاثنين الماضي جواً بدءاً بـ 6 حاويات فارغة من الأكسجين المبرد من دبي لعمليات الإغاثة من جائحة “كوفيد-19” بالبلاد.

كما أرسلت الإمارات اليوم طائرة مساعدات تحتوي على 7 أطنان من الإمدادات الطبية إلى الهند، لدعم البلاد في الحد من انتشار فيروس كورونا، وسيستفيد منها أكثر من 7 آلاف من العاملين في مجال الرعاية الصحية لتعزيز جهودهم في احتواء انتشار الفيروس.

لقد كانت دولة الإمارات ولا تزال عنوان الإنسانية، وهي دولة الإنسانية التي ترجمت معنى الثروة إلى فكر ومشاركة إنسانية تشمل العالم بأسره، وهكذا هي الإمارات، وهكذا هم قادتها، وهكذا شعبها المعطاء الكريم، فهم يفعلون الخير لأنهم أهل الخير، بل إنهم يعشقون فعل الخير.

ولا شكّ أن الإمارات قد قدمت هذه المساعدة الإنسانية للهند تقديراً لعلاقات الصداقة الوطيدة التي تربط بلدينا على مر السنين، والشعب الهندي يقول: شكرا لكِ.. يا صانعة الإنسانية.
#بلا_حدود