الاثنين - 14 يونيو 2021
الاثنين - 14 يونيو 2021
No Image Info

أجمل ما في رمضان

شهد العبدولي كاتبة وشاعرة وإعلامية ـ الإمارات

في رمضان تتهذب النفس عن المنكرات والمعاصي، وتراها تلقائيّاً تذكر الرحمن قبل وبعد كل أذان، حيث يتقرب الإنسان من القرآن أكثر فأكثر ويبحر في علوم التبيان، ويتدبر الآيات في كل زمان ومكان، فالمشهد الرمضاني جميل، والذي لا يغيب عن الأذهان عندما ترى الجميع ممسكاً بالقرآن يحتضنه ويتدبره، والأجمل من ذلك هو الخشوع الذي يظهر جليّاً واضحاً.

في رمضان تتوق الروح لعمل الخيرات والإكثار من الصدقات، وفي دولة الإمارات توجد العديد والكثير من المبادرات التي تحث على الصدقة والمشاركات والمبادرات المجتمعية، التي تحث أيضاً على الصدقة والتطوع ابتغاء مرضاة وجه الله تعالى.


وللكلمة الطيبة أيضاً في رمضان عنوان، فلله الحمد والشكر أننا في رمضان نصوم ونراقب ونحاسب أنفسنا عن الألفاظ التي يتوجب ألا نتلفظ بها، ونتأمل كل كلمة قبل خروجها، ونجاهد أنفسنا لأن نكون وافين بوعد رمضان، وأن نصوم بإحسان، والصيام بإحسان هو أن تصوم الجوارح والمشاعر والألفاظ والكلمات وكل شيء فيك عن المنكرات ومبطلات الصيام، أن يجاهد الإنسان نفسه في هذا الشهر الفضيل، ليفوز بالأجر والمنزلة العظيمة التي أعدها الله سبحانه وتعالى له.

وأجمل ما في رمضان هو رمضان كله، فمن ليلته الأولى تستشعر الطاقة الإيمانية والروحانية التي تسري في كل الأرجاء حتى أنها تتسلل إلى قلبك وروحك وفؤادك، وتجد نفسك لا إراديّاً مُحباً للخيرات، مقبلاً على الطاعات من دون تنبيه أو حتى تذكير، تشعر بأنك قريب جداً من الله سبحانه وتعالى، وأن كل عمل تفعله يكون مضاعفاً بأمر الله عز وجل، فهنيئاً لنا بهذه المكرمة وهذا الشهر الفضيل.
#بلا_حدود