الاثنين - 25 أكتوبر 2021
الاثنين - 25 أكتوبر 2021
No Image Info

وقفات إيجابية

فاطمة محمد الزعابي كاتبة - الإمارات

كل صباح جديد يحمل وعداً جديداً لمستقبل أجمل. امنح بجهدك أجنحة لأحلامك، ودعها تحلّق في دروب الحياة.

وهنا نطرح السؤال: كيف أبدأ يومي بشكل إيجابي؟

لا بد من التفاؤل وأن نبدأ يومنا بابتسامة مشرقة، وأن نتأمل نعم الله علينا، فالتفاؤل مرتبط بالنجاح، ولا بد من الابتعاد عن التشاؤم وأن ننسى الماضي، ونركز على الحاضر، ونصنع السعادة بأنفسنا ولا ننتظرها من غيرنا، إذ علينا تقدير مشاعرنا ولا نقلل من شأنها، علينا أن نواجه الحياة بقلب متسامح، فلا نكره ولا نحقد على من حولنا.

استوقفتني طرفة جميلة حدثت معي في أول صباح يوم مضى. ظهرت أمامي قطط جعلت بداية يومي إلى نهايته توتراً وعصبية بسبب فوبيا القطط التي أعاني منها. في أحد الأيام قررت حين صادفتني قطة في الشارع أن أتخيلها كعصفور صغير مسالم، وأن أبتسم لها وأكمل طريقي حتى لا يتعكر صفو يومي بأكمله، وهنا واجهت وعاجلت تلك الفوبيا بطريقة التخيل!

المواجهة في الأصل تعني إدراك كنه المشكلة، ومحاولة اتخاذ الخطوات اللازمة لحلها بهدوء واتزان، إذ إن الخوف يمنع متعة اليوم ويضعفنا.. الخوف يقتل الآمال والأحلام، ولا بد ألا نرضخ له.

عزيزي القارئ، في كل يوم جديد حاول أن تواجه مخاوفك قبل أن تواجهك. لا تستسلم واستمر حتى ترى شعور النجاح الجميل، فهو يستحق التعب.

وخذها قاعدة بحياتك: (أعطِ كل شيء اهتماماً على قدر أهميته الحقيقية، وليس على القدر الذي تمليه عليك مشاعرك).

شاركوا بمقالاتكم المتميزة عبر: [email protected]





#بلا_حدود