الجمعة - 03 يوليو 2020
الجمعة - 03 يوليو 2020

مجموعة أوسكار دي لا رينتا.. العصرية بلمسة الدار العريقة



تعتبر دار أوسكار دي لا رينتا Oscar de la renta من بين أرقى دور الأزياء العالمية، التي تستقطب نخبة سيدات المجتمع، ومن بينهن الأميرات والملكات حول العالم، ونجمات الصف الأول في هوليوود، حيث أصبحت العلامة في طليعة الأزياء التي تسيطر على أزياء النجمات على السجادة الحمراء، وآخرهن النجمة سكارليت جوهانسون التي ارتدت من تصاميم الدار في حفل الأوسكار قبل أيام.

No Image



وقدمت الدار ليلة أمس، بقيادة المصمّمَين اللذين يتوليان مهمة إدارة الإبداع في الدار منذ رحيل المؤسِّس، لورا كيم، وفيرناندو غارسيا، عرضاً ساحراً مزج بين الأناقة العصرية مع المحافظة على هوية الدار الكلاسيكية، خلال فعاليات أسبوع الموضة في نيويورك لخريف وشتاء 2020، وقرر المصممان التوجه للجيل الأصغر سناً من خلال تقديم تصاميم أنيقة من خلال قصّات السراويل، والجزمات العالية، والمعاطف ذات الألوان الزاهية مثل: الأزرق والأحمر.

ريش.. وشراشيب

من الواضح أن موضة الريش ما زالت ترافقنا هذا العام، ولم تكن دار أوسكار دي لا رينتا الوحيدة التي قدمت الريش هذا الموسم في تصاميمها، حيث رصدنا هذه الصيحة سابقاً، وقدمت الدار مجموعة تصاميم فاخرة احتوت على الريش، مثل المعطف الأحمر الذي تألقت به بيلا حديد، أو التنورة ذات القصة الفنية الرائعة، التي زُينت بالكامل من الريش.

No Image



صيحة الشراشيب كانت حاضرة بقوة في التصاميم، ومن بينها الفستان الذهبي، والفستان الأسود الذي يشبه فستان النجمة سكارليت جوهانسون، الذي قامت بارتدائه في حفل الأوسكار 2020.

فستان سكارليت جوهانسون



فساتين السهرة الفخمة التي انقسمت إلى فساتين الأميرات من قماش الكريب المنفوش، بالتنانير الضخمة مع القصات غير متساوية الطول، والفساتين الطويلة الانسيابية المزينة على حوافها بالكشكش، بالإضافة للسراويل ذات القصات الكلاسيكية والقمصان والتوبات الأنثوية المزينة بالفيونكات.

No Image

#بلا_حدود