الخميس - 09 أبريل 2020
الخميس - 09 أبريل 2020

من وحي السبعينات.. ديور تطلق مجموعة خريف وشتاء وسط رسائل داعمة للمرأة

استطاعت ماريا غراتسيا المديرة الإبداعية لدار ديور، أن تقدم مجموعة ملهمة ضمن فعاليات اليوم الأول لأسبوع الموضة في باريس لمجموعة خريف وشتاء 2020، إلى جانب جمال التصاميم، قدمت غراتسيا رسائل ملهمة ذات مغزى تدلت من السقف، وحملت عدة عبارات داعمة للمرأة، وتعاونت غراتسيا كيوري مع كلير فونتين، لابتكار منصة عرض في حديقة تويلري، تزينت أرضيتها بمطبوعات مكتوبة، بينما تدلت من السقف شعارات وكلمات بإضاءة نيون مُلوَّنة تحمل عبارات، أبرزها “when women strike the world stops«و»Patriarchy = CO2«و»Patriarchy = Repression«و»«Consent أي»موافقة.

لماذا كلمة Consent بالتحديد؟

No Image



لم يكن استخدام كلمة consent أي: موافقة بمحض الصدفة في عرض ديور، حيث تزامن العرض، أمس، مع قرار المحكمة الأمريكية، والتي أدانت رسمياً، المُنتج السينمائي هارفي وينستين في جرائم الاعتداء، وعادّة ما تُستخدم كلمة Consent للإشارة إلى الموافقة وقبول الإدانة.

مجموعة حملت اسم I Say I



No Image



أطلقت ماريا غراتسيا اسم I say I على مجموعتها الجديدة، والمترجم عن الإيطالية لمعرض لإحدى الفنانات الإيطاليات المقرر إقامته في روما الشهر المقبل برعاية ديور، وتحديداً في المعرض الوطني للفن الحديث والمعاصر (في حال ما تم إلغاؤه بسبب فيروس كورونا)، ويأتي الاسم من عمل للناقدة والكاتبة النسوية الإيطالية كارلا لونزي.

وبالنظر إلى صورها فترات الشباب والمُراهقة برفقة والدتها، استلهمت كيوري مجموعتها من حرية السبعينات، وتغيّر أسلوب النساء آنذاك.

مجموعة من وحي السبعينات

No Image



ستايل السبعينات كان واضحاً بقوة في المجموعة، سواء من تنانير الكاروهات القصيرة، وعن هذه النقشة، تقول ماريا: أحب المربعات فيُمكنها أن تكون راقية وبسيطة، أنيقة وسهلة، هي شبابية ودائماً على صواب، أو من خلال ربطات الشعر، والسراويل الواسعة، والفساتين الفضفاضة التي كانت دارجة خلال هذه الفترة، كما رصدنا صيحة الشراشيب في العديد من التصاميم، المجموعة، حملت حساً شبابياً طاغياً استُوحي من الهيبيز في سبعينات القرن الماضي، وبدت بعض القطع متمردة تماماً، كشباب هذه الحقبة، حيث رصدنا البدلات ذات الطابع الذكوري.

#بلا_حدود