الثلاثاء - 02 يونيو 2020
الثلاثاء - 02 يونيو 2020
No Image

كورونا يلغي أسبوعَي الأزياء الراقية والرجالية في باريس

مع استمرار تفشي فيروس كورونا المستجد كوفيد-19، حول العالم، يأتي اليوم ليلقي بظلاله مرة أخرى على عالم الأزياء، فلائحة الفعاليات في هذا المجال والتي تم إلغاؤها أو التي تحولت إلى حدث افتراضي مثل أسبوع الموضة في طوكيو، في تزايد لافت، بل ومخيف أحياناً خصوصاً إذا ما شملت أحداث بارزة يشهدها عالم الموضة، حيث انضم إلى الركب مؤخراً، كل من أسبوع باريس للأزياء الراقية، والأزياء الرجالية.

حيث أعلنت هيئة الأزياء الراقية الفرنسية Fédération de la Haute Couture، وهي المؤسسة التي تحكم صناعة الأزياء الفرنسية، أنه لن يتم إقامة عروض أسابيع الموضة هذه، كما هو مقرر في الأصل، حيث يكون أسبوع باريس للأزياء الرجالية عادة بين 23 يونيو إلى 28 يونيو، في حين يُقام أسبوع الأزياء الراقية أو الكوتور ما بين 5 يوليو إلى 9 يوليو.

وقالت الهيئة في بيان حسب WWD: «في ضوء انتشار وباء COVID-19 في جميع أنحاء العالم، من الملزم اتخاذ قرارات صارمة لضمان سلامة وصحة دور الأزياء والعاملين فيها من موظفين، إلى جانب كل العاملين في مجال صناعة الأزياء».

كما أشارت الهيئة أيضاً إلى أنها تعمل حالياً على بدائل ممكنة.

No Image

#بلا_حدود