الجمعة - 07 أكتوبر 2022
الجمعة - 07 أكتوبر 2022

فالنتينو يعيد سحر إيطاليا للعالم بمجموعة شتاء وخريف 2021

الكثير من المعاني القوية قدّمها المدير الإبداعي بيارباولو بيكيولي Pierpaolo Piccioli بمجموعة فالنتينو Valentino لهذا الموسم شتاء وخريف 2021 للأزياء الجاهزة، على هامش أسبوع الموضة في ميلانو، بداية من مكان عرض المجموعة بمسرح Piccolo Teatro Di Milano التاريخي في ميلانو، الذي كان مغلقاً لفترة طويلة بسبب أزمة الوباء، وكأنه يمنح رسالة أمل وتفاؤل لإيطاليا والعالم بعودة الحياة لطبيعتها مرة أخرى.

وقد أطلق بيكولي على المجموعة اسم «Valentino Act» ويقصد به فعلاً حقيقياً مليئاً بالحب والأمل، بالإضافة إلى أنه يعني بهذا الاسم أن تلك المجموعة ستكون حركة أو علامة فارقة في تاريخ الدار الإيطالية الشهيرة، بالتخلي عن بعض اللمسات شديدة الفخامة والكلاسيكية، واستبدالها بتلك التصاميم المريحة والأكثر العملية.

حاول بيكولي تجسيد الكثير من الروح الإيطالية بهذه المجموعة، كاختيار أسلوب «lucio fontana» هذا الفنان الإيطالي الشهير المعروف بفنه بأعمال النحت، الذي استوحى منه فكرة اعتماد القماش المثقوب بخطوط الطول أو الكروس، على الكنزات الواسعة الطويلة، أو المعاطف القصيرة.

كذلك، كان هناك لمسة واضحة لأسلوب المونوكروم، تحديداً باختيار لوني الأبيض والأسود معاً، شاهدناه بالكثير من القطع المختلفة، وتم تنسيقها بطريقة دراماتيكية مع بعضها البعض، لأسلوب كلاسيكي مميز تحتفظ به الدار، مع لمسة عصرية مواكبة لعصر الوباء.

بالإضافة إلى هذا الطابع الذهبي المُشرق، الذي أضافه بيكولي لألوان المجموعة القليلة جداً، وكأنه يبعث رسالة أمل واضحة، مثل كنزات الصوف الذهبية مُتقنة الحياكة مع التنانير القصيرة، أو الجاكيت الجلد اللامع مع القميص الأبيض.

لفتنا أيضاً تلك اللمسات الرومانسية الحالمة التي أضافها بيكولي في المجموعة، فلطالما عُرف عنه شخصيته المُحبة للرومانسية، ولهذا كنا ننتظر بشغف تلك القطع المميزة من التول والدانتيل، أو حتى لمسات الأورغانزا، التي أبدعها بيكولي بالفساتين القصيرة مع الكشكشة، أو بفساتين الريش الطويلة.

اختيار الأحذية الرجالية وبوتات الساق العملية، واحد من أكثر التصاميم التي يبدو أنها ستتربع على عرش الموضة الموسم القادم، واعتمدتها دار فالنتينو بعرضها هذا الموسم، وبدت عملية وتحمل أيضاً فكرة أسلوب «Punk» الذي حاول بيكولي اعتماده بمجوعة هذا الشتاء 2021.

أعجبنا كيف تم اعتماد معاطف الكاب القصيرة مع التنانير القصيرة، وكأنه يطلق العنان لمزيد من الحرية والجرأة للمرأة، وبالوقت نفسه حافظ على تلك اللمسة الفخمة التي تُميز الدار.