الجمعة - 18 يونيو 2021
الجمعة - 18 يونيو 2021

المصممة نور البحراني لـ«الرؤية»: ابنتَي مصدر إلهامي

رغم إطلاقها لعلامتها الخاصة بالتزامن مع تفشي وباء كورونا، فإن المصممة العُمانية نور البحراني نجحت في تخطي العديد من التحديات، ليبرز اسمها في عالم تصميم الأزياء خلال مدة وجيزة رغم دراستها للهندسة الإلكترونية، فإن تصميم الأزياء كان حلماً يداعب خيالها، حيث أطلقت علامتها بعد ولادة ابنتها الأولى عام 2020، حيث عكست مجموعتها الطبيعة ورواية القصص الخالدة.

«الرؤية» كانت في حوار معها حدثتنا عن رحلتها في عالم تصميم الأزياء:

تصاميم نور



رغم دراستها للهندسة الإلكترونية، فإن نور البحراني تجد تشابهاً بين دراستها وعملها اليوم كمصممة أزياء، وتقول: "قد يجد البعض أنه غريب ولكن هناك عوامل مشتركة وهي الدقة والاتقان، فعند عمل الدوائر الإلكترونية تحتاج إلى الدقة والاتقان كذلك في التصميم".

تحديات

المصممة نور البحراني

أطلقت نور علامتها بالتزامن مع تفشي وباء كورونا العام الماضي، حيث واجهت عدة تحديات. وحول هذا الأمر أوضحت نور: «إطلاق علامتي التجارية والاصطدام بجائحة كورونا كان من أبرز التحديات التي واجهتني، ولا أستطيع الإنكار أنها كانت من بين الفترات الصعبة، ومع ذلك استفدت من الإغلاقات التي حدثت في التعريف عن علامتي التجارية إلى العالم من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، الأمر الذي أدى الى تزايد عدد المتابعين، واعتمدت على التسويق الإلكتروني الذي استفدت منه كثيراً. وهناك دروس أخرى أفادتني من جائحة كورونا وهي التركيز أكثر في خطوات بناء العلامة التجارية، المرونة في التفكير، والاستفادة من الوضع الراهن بقدر الاستطاعة».

رسالة أمل في وردة الصحراء

تصاميم نور



استوحيت مجموعة ربيع والصيف لهذا العام من وردة الصحراء المعروف عنها بمرونتها وجمالها، والتي تندمج بين جمال السماء والأرض في البيئة الصحراوية. اخترت للمجموعة الألوان الأنثوية الهادئة والتطريز الدقيق، والأقمشة الانسيابية الناعمة مثل الحرير الذي يرمز إلى الكثبان الرملية. بالإضافة إلى ذلك أود أن تشعر النساء بالقوة والجمال دوماً بالرغم من الظروف التي حولهم.

وتقول نور أن امرأة «العلامة» تعشق الأنوثة الراقية متجددة الطاقة والقوة وتحب الأناقة والفن في القطع التي تقتنيها وترتديها.

كان للأمومة نصيبها في تصاميم نور البحراني وتقول: عائلتي هي مصدر إلهام متجدد، كما أنه شعور جميل جداً أن أقوم بالتصميم لابنتي جود وجنة (حفظهما الله لي).

تصاميم للأم وابنتها



توجهت نور بتقديم النصيحة لقارئاتنا لدى اختيار أزياء نهار العيد، حيث تنصح باختيار الألوان التي تناسب كل سيدة وعدم إغفال أهمية التصميم وتناسقه مع شكل الجسد، وعدم غياب عنصر الراحة.

تصاميم نور

وحول الخطط المستقبلية للعلامة، تتطلع نور أن تكون في مصاف المصممين العالميين، وأن خططها قابلة للتغيير طبقاً لكل موسم.

#بلا_حدود