الخميس - 05 أغسطس 2021
الخميس - 05 أغسطس 2021
No Image Info

دراسة: السمنة المفرطة تقلص حجم المخ

أظهرت نتائج دراسة بريطانية حديثة أجراها باحثون بريطانيون يعتقدون أن هناك رابطاً بين الدهون الزائدة في الجسم وتقلص حجم المخ.

ونشرت دورية «نيورولوجي» المختصة نتائج الدراسة التي شملت 9652 شخصاً متوسط أعمارهم 55 عاماً، ونسبة 29 في المئة منهم يعانون سمنة مفرطة.

وقام الباحثون بحساب مؤشر كتلة الجسم للمشاركين في الدراسة وقياس محيط الخصر إلى طول الجسم، ثم قاموا بفحص المادة الرمادية في المخ بواسطة الرنين المغناطيسي.

ومع اعتبار عوامل أخرى قد تؤثر على حجم المخ كالسن والنشاط البدني والتدخين وارتفاع ضغط الدم، توصل الباحثون إلى أن مؤشر كتلة الجسم المرتفع مرتبط بتقلص طفيف في حجم المخ، وأنه في حال وجود مؤشر عال ونسبة محيط خصر إلى طول مرتفعة يؤثر ذلك بالسلب على حجم المادة الرمادية في المخ.

وأشارت نتائج الدراسة إلى أن 1291 ممن لديهم أعلى كتلة جسم مرتفعة ومتوسط خصر كان لديهم متوسط حجم مادة رمادية يقدر بـ 786 سنتيمتراً مكعباً وهو أقل متوسط في العينة، مقارنة بأكثر من ثلاثة آلاف شخص آخر يتمتعون بوزن صحي كان متوسط حجم المادة الرمادية لديهم 789 سنتيمتراً مكعباً.

وقال الباحث الرئيسي في الدراسة الأستاذ بجامعة لوبورو البريطانية مارك هيمر إن «بحثنا تناول مجموعة كبيرة من الناس، ووجدنا أن السمنة المفرطة، وبالأخص حول الخصر، يمكن ربطها بتقلص حجم المخ».

#بلا_حدود