الجمعة - 03 أبريل 2020
الجمعة - 03 أبريل 2020

10 طرق لعلاج مشكلة حَب الشباب



هل تشعر بأنك قد جربت كل شيء تقريباً للتخلص من حَب الشباب ولكنك لا تزال ترى بعض العيوب في بشرتك؟ لا تيأس، لتحصل على بشرة أكثر نقاء، ربما تحتاج إلى إجراء بعض التغييرات فقط.

يمكن للنصائح التالية من د. أحمد محسن أمين أخصائي الأمراض الجلدية والتناسلية في مستشفى أن أم سي التخصصي أبوظبي، أن تساعدك على البدء في علاج هذه المشكلة:

No Image



  1. عليك إعطاء أي علاج لحَب الشباب ما لا يقل عن 4 أسابيع ليعمل:


قد يبدو استخدام منتج جديد لعلاج حب الشباب كل بضعة أيام مفيداً، ولكن هذا النهج قد يؤدي إلى تفاقم حَب الشباب، فعلاج حَب الشباب يحتاج إلى وقت ليعمل، قد يؤدي استخدام منتج مختلف كل بضعة أيام إلى تهيج البشرة أيضاً، ما يتسبب في ظهور حبوب جديدة.

إذا كان العلاج مناسباً لك، فيجب أن تلاحظ بعض التحسن خلال 4 إلى 6 أسابيع، قد يستغرق الأمر من شهرين إلى 3 أشهر أو أكثر لرؤية نقاء في البشرة.

إذا لاحظت تحسناً، استمر في استخدام العلاج حتى عندما ترى نقاء في بشرتك، سترغب في الاستمرار في استخدام علاج حَب الشباب، يساعد هذا الأمر على منع ظهور حبوب جديدة.

  1. استهدف المسببات المختلفة لحب الشباب:


إذا لم تلاحظ تحسناً بعد 4 إلى 6 أسابيع، فأضف منتجاً آخر لعلاج حب الشباب، إلى خطة العلاج الخاصة بك، مع استشارة طبيب.

يمكن أن يساعد هذا النهج في استهداف المسببات المختلفة لحَب الشباب، يمكن أن تسبب البكتريا والمسام المسدودة والزيوت والالتهابات بظهور حب الشباب.

بالطبع، يجب أن يهاجم العلاج الثاني سبباً مختلفاً لحَب الشباب، على سبيل المثال إذا كنت تستخدم علاجاً لحب الشباب يحتوي على البنزويل بيروكسايد، فيجب أن يحتوي علاج حَب الشباب الثاني على عنصر آخر لعلاج حَب الشباب.

  1. اتبع التعليمات:


قد يبدو استخدام علاج حب الشباب أمراً بسيطاً إلى حد ما، إلا أن مقدار وعدد مرات الاستخدام يمكن أن يحدث فرقاً كبيراً، لذلك تأكد من اتباع التعليمات، إذا صمم أخصائي الأمراض الجلدية خطة العلاج الخاصة بك، فاتبع تعليماته واستخدم كل شيء مدرج في خطة العلاج.

  1. اغسل وجهك مرتين في اليوم وبعد التعرق:


تكون البشرة المعرضة لحب الشباب حساسة، فغسل البشرة أكثر من مرتين في اليوم يمكن أن يسبب تهيجاً، ما يجعل حَب الشباب أسوأ.

للحصول على أفضل النتائج، يوصي أطباء الجلد بغسل وجهك عند:

  • الاستيقاظ
  • الاستعداد للذهاب إلى السرير
  • تعرق الوجه


  1. توقف عن غسل وفَرْك وجهك:


قد تميل إلى تنظيف وفَرْك بشرتك إذا شعرت بوجود الدهون أو الأوساخ عليها أو شعرت بأنها باهتة.. لا تقم بذلك! يمكن أن يؤدي الغسل والفرك إلى تهيج البشرة المعرضة لحَب الشباب، ما يؤدي إلى تفاقم حَب الشباب.

  1. استخدم منتجات العناية بالبشرة ومستحضرات التجميل التي لا تسبب حَب الشباب:


عادة ما تدل الملصقات الموجودة على هذا النوع من المنتجات على نوعها، فعلى الغلاف يمكن أن تقرأ ما يلي:

  • لا يسبب انسداد المسام
  • لا يسبب الرؤوس السوداء
  • لا يسبب حَب الشباب
  • خالٍ من الزيوت


نظراً لأن بعض منتجات العناية بالبشرة هذه لا تزال تسبب حَب الشباب لدى قلة من الأشخاص، فقد تحتاج إلى تجربة منتجات مختلفة قبل أن تجد منتجات لا تسبب ظهور حبوب الشباب لديك.

  1. قاوم لمس ومحاولة إزالة وفقْع حَب الشباب:
قد يبدو فقع البثرة الطريقة الأسرع لإزالتها، لكن فقعها يمكن أن يزيد الأمور سوءاً، في كل مرة تلمس أو تحاول إزالة أو فقع حب الشباب قد يتفاقم حَب الشباب.

  1. طبِّق دواء حَب الشباب على جميع مناطق البشرة المعرضة لحَب الشباب وليس فقط على مكان الحبوب:
يساعد تطبيق طبقة رقيقة على البشرة المعرضة لحَب الشباب على علاج حَب الشباب الموجود ومنع حدوث ظهور جديد له.

  1. اغسل أغطية وساداتك وقبعاتك وأشياء أخرى تمس بشرتك المعرضة لحَب الشباب:
سوف تتراكم خلايا الجلد الميتة والبكتيريا والأوساخ على هذه الأسطح، والتي يمكن أن تسد المسام، إن غسل ما يمس بشرتك المعرضة لحَب الشباب يعد إجراء وقائياً لمنع ظهورها.

قد يؤدي تغيير ملاءاتك كل أسبوع وغطاء وسادتك مرتين أو 3 مرات في الأسبوع، إلى إحداث تغيير.

  1. اطلب مساعدة طبيب الأمراض الجلدية:
إذا استمر حَب الشباب لديك بعد تجربة هذه النصائح ـ أو كانت لديك أكياس أو عقيدات من حَب الشباب (حبوب عميقة تترك ندبات عندما تزول) ـ يمكن لطبيب الأمراض الجلدية أن يساعدك.
#بلا_حدود