الاحد - 19 سبتمبر 2021
الاحد - 19 سبتمبر 2021

هكذا تحافظ نجمات لاكاسا دي بابل على لياقتهن

على مدار 4 مواسم، وصولاً إلى الموسم الخامس الذي يُعرض حالياً، حقق المسلسل الإسباني لاكاسا دي بابل la casa de papel نسبة كبيرة من المشاهدات العالية منذ أن تم عرض الجزء الأخير في 3 سبتمبر الماضي، على منصة نتفليكس.

وقد شاهدنا العديد من الأحداث الشيّقة سواء بهذا الموسم أو الأجزاء الأخرى، التي لاحظنا من خلالها الكثير من النجمات اللاتي يتمتعن برشاقة لا مثيل لها، خاصة أن أحداث العمل الدرامي تميزت بطابع الأكشن، والتي تحتاج إلى مرونة ولياقة عالية، وهو ما استطاعت نجمات لاكاسا دي بابل تنفيذها بطريقة رائعة.

وأصبح الحديث عن اللياقة والرشاقة لنجمات العمل الدرامي، أمراً مثيراً للانتباه، إذ تتبع الكثيرات منهن بعض الأساليب الخاصة بالرياضة البدنية، وبعض الأنشطة الأخرى، نستعرضها بالتفاصيل:

أورسولا كوربيرو Ursula Corbero





واحدة من بطلات تلك الملحمة الدرامية، هي أورسولا كوربيرو التي تلعب شخصية «طوكيو» الشهيرة، والتي لطالما لفتتنا بقوامها الرشيق والمتناسق، ولهذا شاركت أورسولا الكثير من النشاطات الرياضية التي تقوم بها بنفسها، أو مع مدربين مختصين، إذ تحرص على ممارسة الرياضة بشكل شبه يومي، بحسب حواراتها مع مجلة Glamour عن نسختها الإسبانية.



كذلك تتضمن تمرينات أورسولا الإحماء ببعض الحركات الخفيفة، كتمارين القرفصاء، والتمدد فقط من 5-8 دقائق، ومن ثم تتبع تمارين عالية الكثافة من 20 دقيقة إلى 30 دقيقة، تتضمن تسلق الجبال، والبوكسينج، وتمرينات البطن، والسكوات، والبلانك.

ثم تعود مرة أخرى لتمارين الإطالة، لشد الجسم، حيث تستغرق نحو 2-3 دقائق لشد الساق واليدين والظهر، للتمتع بلياقة عالية بحسب health-yogi.

إستير آيسبو Esther Acebo





أما النجمة إستير آيسبو، والتي لعبت دور موظفة البنك «مونيكا» التي انضمت لعصابة سرقة الأموال، فهي تتمتع بجمال ورشاقة مثالية كذلك، تخبرنا كم هي محبة للرياضة والحركة.

وكثيراً ما تشارك إستير متابعيها عبر حسابها الرسمي على إنستغرام، العديد من الصور أثناء قيامها بتمرينات رياضية مختلفة مع مدّربها الخاص، والتي تتضمن تمارين خاصة بحمل الأوزان، وتقوية الكتلة العضلية مثل تمرينات البلانك، هذا بالإضافة إلى هواية الهايكينج التي تعتمد على المشي بين الجبال لساعات طويلة، بالإضافة إلى الحرص على ممارسة تمرينات اليوغا والتأمل باستمرار.



كذلك، قد أوضحت إستير في منشور سابق، أن ممارسة الرياضة بالنسبة لها، يعتبر نوعاً من الاحتفاء بجسدها، وهذا ينبع من حُب النفس أيضاً.

ألبا فلوريس Alba Flores





رغم وفاتها الموسم الماضي، إلا أن شخصية «نيروبي» التي تلعبها ألبا فلوريس علّقت بشكل كبير بأذهان المشاهدين، خاصة أنها تمتلك جمالاً مميزاً أقرب للملامح العربية، إضافة إلى رشاقتها وطول قامتها.

وسوف نلاحظ من خلال حسابها الرسمي على إنستغرام، أن ألبا فلوريس تهتم برشاقتها ولكن دون اتباع تمرين معين، إذ إن حياتها تركز على الفنون بجميع أشكالها، خاصة الرقص الحركي، والعروض الاستعراضية الخاصة بالمسرحيات التي تقدّمها، إضافة إلى حبها للهايكينج، واليوغا.



كذلك، وبحسب tvovermind تفضل ألبا فلوريس الأطعمة العضوية، بعيداً عن الوجبات السريعة، كما أنها تركز بشكل خاص على الطعام النباتي.

إيتزيار إيتونو Itziar Ituño





لعبت الممثلة إيتزيار إيتونو دور ضابطة الشرطة «راكيل» التي أحبّت البروفيسور وانضمت بعدها للعصابة، ولهذا كانت تتمتع بمرونة بحركاتها، ونتوقع أن يعود ذلك إلى حفاظها على النشاط الحركي بشكل عام بحياتها، إذ تميل إيتزيار إلى ممارسة تمرين المشي بشكل أساسي، وكذلك الهاكينج وتسلق الجبال، وكثيراً ما تحرص على مشاركة متابعيها على إنستغرام صوراً مختلفة أثناء تجولها بين الجبال في أحضان الطبيعة.



#بلا_حدود