الثلاثاء - 05 يوليو 2022
الثلاثاء - 05 يوليو 2022

هل فعلاً العرب أكثر مقاومة لفيروس كورونا؟ مشرف البحث يجيب

هل فعلاً العرب أكثر مقاومة لفيروس كورونا؟ مشرف البحث يجيب

أظهر بحث أردني أجراه علماء من جمعية المهندسين الوراثيين الأردنية، أن العرب هم أكثر مقاومة لفيروس كورونا، مقارنة مع الشعوب الأخرى.

ونشرت الجمعية الأردنية جزءاً من بحث قيد الدراسة، يفسر مقاومة أجسام العرب لفيروس كورونا بعكس الدول الغربية، قالت فيه «إن عرب الشرق الأوسط يمتلكون» genetics SNPS «تعدد في أشكال النوكليوتايد المنفرد (Single-nucleotide polymorphism) يختلف عن شرق آسيا وأوروبا، والذي يمكن أجسامهم من مقاومة الفيروس بكل سهولة»، بحسب الدراسة.

الكورونا بردًا وسلامًا على عرب الشرق الأوسط صرح رئيس جمعية المهندسين الوراثيين الأردنية رمزي فودة ان فايرس كورونا...

Posted by جمعية المهندسين الوراثيين الأردنية - Jsge on Sunday, April 19, 2020



وتضمن المنشور مثالاً يظهر معنى ذلك أنه إذا ارتبط فيروس واحد في خلية رئوية من شخص أصوله عربية شرق أوسطية فإن الخلية الرئوية لدى شخص من شرق آسيا أو أوروبا سيرتبط فيها 1000 فيروس، وبالتالي جهاز المناعة سيقاوم العدد الأقل للفيروس المرتبط بكل سهولة.

وفي تصريح للرؤية، أكد المشرف على البحث الدكتور وليد الزيود، رئيس قسم الهندسة الطبية والحيوية، ونائب عميد كلية العلوم التطبيقية في الجامعة الألمانية الأردنية، وعضو جمعية المهندسين الوراثيين، أن العينة التي أجريت عليها الدراسة محدودة جداً، ولا تزال الدراسة قيد البحث، ونشرت النتائج الأولية للدراسة كنوع من التوعية ولفت أنظار الباحثين في الوطن العربي لأخذ هذا الجانب بعين الاعتبار.



وأضاف أن الدراسة أظهرت أن سبب مقاومة العرب للفيروس بشكل أكبر، هو امتلاكهم عدداً أقل من مستقبلات الفيروس التي تتواجد على سطح الخلية الرؤية، مقارنة بالشعوب الأخرى، خاصة الشعوب الآسيوية والأوروبية والأمريكية.

وأشار إلى أن السبب الأساسي للقيام بهذه الدراسة، هو توضيح الاختلاف بين الشعوب، لتسهيل عملية الحصول على لقاح يناسب فئة العرب ضد الفيروس.

وأكد أنه لا يعتقد أن نوعية الأكل عند العرب لها علاقة بذلك، ولإثبات ذلك يتطلب دراسة موسعة خاصة بتأثير الطعام في المناطق العربية على الجهاز المناعي في جسم الإنسان.

وأكد أن الدراسة لم تتم على فئة عمرية معينة، ولم تنتهِ بشكل كامل بعد، وما تزال قيد البحث، وما تم نشره هو نتائج العينة الأولية منها فقط.