الجمعة - 03 ديسمبر 2021
الجمعة - 03 ديسمبر 2021
تهدف التجربة إلى التحقق من فعالية لقاحات كوفيد-19 المستخدمة في بريطانيا عام 2021

تهدف التجربة إلى التحقق من فعالية لقاحات كوفيد-19 المستخدمة في بريطانيا عام 2021

بدء دراسة بشأن الاستجابة للقاح كورونا بين مرضى السرطان

قالت هيئة الأبحاث والابتكار في المملكة المتحدة إن بريطانيا بدأت دراسة لتحديد ما إذا كان المرضى الذين يعانون من اضطرابات جهاز المناعة لديهم استجابة مناعية أقل فعالية للقاحات المضادة لفيروس كورونا المسبب لمرض (كوفيد-19).

وقالت الهيئة في بيان إن التجربة التي تسمى «أوكتاف» تهدف إلى تحليل المرضى الذين يعانون من السرطان والتهاب المفاصل وأمراض الكلى أو الكبد ومرضى زرع الخلايا الجذعية.

وتهدف التجربة إلى التحقق من فعالية لقاحات كوفيد-19 المستخدمة في بريطانيا عام 2021 على 5000 شخص تم تشخيص إصابتهم بهذه الحالات المرضية.

وتشير الأدلة الحالية إلى أن الأشخاص المصابين بهذه الأمراض المزمنة قد لا يحصلون على الحماية المثلى من اللقاحات التي تم التوصل إليها، وفقاً للباحثين.



وقال إيان ماكينز من جامعة جلاسكو، والذي يرأس الطاقم البحثي «نحن بحاجة ماسة إلى فهم ما إذا كان المرضى الذين يعانون من حالات مزمنة مثل السرطان والتهاب المفاصل وأمراض الكلى والكبد، محميين جيداً بلقاحات كوفيد-19 الحالية».

وأضاف «الدراسة /أوكتاف/ ستمنحنا بيانات جديدة ثمينة لمساعدتنا في الإجابة عن أسئلة من هذا النوع من مرضانا وعائلاتهم».

من أجل تحديد الاحتمالية الحقيقية لفاعلية اللقاحات في هذه المجموعات، يتعين على الباحثين أخذ عينات دم قبل وبعد تلقي المستجيبين لقاحاتهم لتحديد الاستجابة المناعية لكوفيد-19.