السبت - 10 أبريل 2021
السبت - 10 أبريل 2021
No Image Info

10 أطعمة صحية «مضادة للالتهابات»

تعتبر الالتهابات استجابة طبيعية للجسم من أجل الدفاع عن نفسه لمهاجمة الأمراض، وهو أمر في بعض الأوقات يعتبر جيداً بالنسبة للجهاز المناعي، إلا أن الالتهابات في حالات أخرى تكون خطيرة جداً على الجسم، تحديداً «الالتهابات المزمنة»، التي قد تجعل الجسم عرضة للإصابة بأمراض خطيرة مثل السرطان ومشاكل زيادة الوزن وغيرها.

ولهذا، يوضح عدد من الأطباء أن تناول نظام غذائي صحي، مع بعض أنواع الأطعمة التي تحتوي على مضادات للالتهاب، سوف تحمي الجسم من الإصابة بالالتهابات المزمنة، وبالتالي يصبح الشخص أقل عرضة للإصابة بالأمراض الخطيرة، والتي نستعرضها في السطور التالية بحسب healthline.

No Image Info



الفراولة والتوت

تحتوي كل من الفراولة والتوت على مضادات الأكسدة التي تسمى الأنثوسيانين، وهذه المركبات لها تأثيرات مضادة للالتهابات قد تقلل من خطر الإصابة بالأمراض، والتي تساعد الجسم أيضاً في الحفاظ على الجهاز المناعي.

No Image Info



الأسماك

الأسماك مثل سمك السالمون، والسردين، والأنشوجة، تحتوي على كميات عالية من الأوميغا 3، ومركبات تسمى ريزولفين، والتي تعمل على تقليل الالتهاب، الذي يمكن أن يؤدي إلى أمراض القلب والسكري، وأمراض الكلى.



البروكلي



البروكلي

البروكلي من الأطعمة المغذية للغاية، وقد أظهرت الأبحاث أن تناول الكثير من البروكلي، يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان، وقد يكون هذا مرتبطاً بالتأثيرات المضادة للالتهابات لمضادات الأكسدة التي تحتوي عليها، خاصة السلفورافان وهو أحد مضادات الأكسدة التي تحارب الالتهاب عن طريق تقليل مستويات السيتوكينات و NF-kB، التي تسبب الالتهاب.



الأفوكادو



الأفوكادو

الأفوكادو من الأطعمة الصحية المليئة بالبوتاسيوم والمغنيسيوم والألياف والدهون الأحادية غير المشبعة الصحية، كما أنه يحتوي على الكاروتينات والتوكوفيرول، والتي ترتبط بتقليل مخاطر الإصابة بالسرطان، الناتجة عن الالتهابات المزمنة.



No Image Info



الفلفل

يحتوي الفلفل الحار، على فيتامين سي ومضادات الأكسدة التي لها تأثيرات قوية مضادة للالتهابات، كما يحتوي الفلفل الحلو على مادة كيرسيتين المضادة للأكسدة، والذي يعمل على الحد من الأضرار التأكسدية لدى الأشخاص المصابين بمرض الساركويد «مرض التهابي».

كما يحتوي الفلفل الحار أيضاً على حمض سينابيك وحمض الفيروليك، وهذه الأحماض قد تقلل الالتهاب ويبطئ عملية الشيخوخة.

المشروم



المشروم (فطر عيش الغراب)

الفطر من الأطعمة منخفضة السعرات الحرارية، ويحتوي على كميات غنيّة من السيلينيوم والنحاس وجميع فيتامينات ب، كما أنه يحتوي على الفينولات ومضادات الأكسدة الأخرى، كل تلك العناصر والمركبات تجعله مصدراً رائعاً للوقاية من مشاكل الالتهابات.

يذكر أن إحدى الدراسات توصلت إلى أن عيش الغراب في الطهي يقلل من المركبات المضادة للالتهابات بشكل كبير، وبالتالي قد يكون من الأفضل تناولها نيئة أو مطبوخة قليلاً.

العنب



العنب

يحتوي العنب على مادة الأنثوسيانين التي تقلل الالتهاب، كما تقلل من خطر الإصابة بالعديد من الأمراض، بما في ذلك أمراض القلب والسكري والسمنة ومرض الزهايمر وحساسية العين.

وفي إحدى الدراسات، شهد الأشخاص المصابون بأمراض القلب الذين تناولوا مستخلص العنب يومياً انخفاضاً في علامات الجينات الالتهابية المعروفة بـ NF-kB، علاوة على ذلك، زادت مستويات الأديبونيكتين لديهم، حيث ترتبط المستويات المنخفضة من هذا الهرمون بزيادة الوزن.



No Image Info



الشوكولاتة الداكنة والكاكاو

الشوكولاتة الداكنة لذيذة وغنية، كما أنها مليئة بمضادات الأكسدة التي تقلل الالتهاب، كما تحتوي على مركبات مثل الفلافانول التي تعتبر عاملاً قوياً لتقليل الالتهاب، كما تحافظ على صحة الخلايا البطانية التي تبطن الشرايين.

أوضح الأطباء أن أفضل أنواع الشوكولاتة التي تعمل كمضادات التهاب هي تلك التي تحتوي على 70 % على الأقل من الكاكاو.



الطماطم



الطماطم

الطماطم غنية بفيتامين C والبوتاسيوم والليكوبين، ومضادات الأكسدة ذات الخصائص المضادة للالتهابات.

والجدير بالذكر أن عنصر اللايكوبين قد يكون مفيداً بشكل خاص في تقليل المركبات المؤدية للالتهابات المرتبطة بأنواع عديدة من السرطان.

وقد حددت إحدى الدراسات أن شرب عصير الطماطم يقلل بشكل كبير من علامات الالتهاب لدى النساء ذوات الوزن الزائد، ولكن ليس النساء المصابات بالسمنة.



الكرز



الكرز

الكرز لذيذ وغني بمضادات الأكسدة، مثل الأنثوسيانين الذي يعمل على مقاومة الالتهابات في الجسم، ففي إحدى الدراسات، عندما تناول الأشخاص 280 غراماً من الكرز يومياً لمدة شهر واحد، انخفضت مستويات مؤشر الالتهاب CRP وظلت منخفضة لمدة 28 يوماً بعد توقفهم.

#بلا_حدود