الخميس - 17 يونيو 2021
الخميس - 17 يونيو 2021

5 أمور تفعلينها كل يوم تصنع فارقاً بصحة طفلكِ النفسية

الحياة والضغوطات، ربما تجعل الأم تنشغل قليلاً عن طفلها، ما يؤثر على صحته النفسية، ويجعله مُفتقداً للحب والاهتمام، رغم أن الأمر قد لا يتطلب الكثير من المجهود، فكل ما يبحث عنه طفلكِ هو حبكِ ودعمكِ له.

ولهذا، إليك 5 أشياء مهمة تفعلها الأمهات لأطفالهن كل يوم، سوف تلعب دوراً كبيراً في صحة طفلكِ النفسية، وتشعره بالحب والأمان والدعم، بحسب imom.

إظهار المودة الجسدية

إظهار المودة الجسدية



خذي وقتاً للتواصل مع طفلك بطريقة مباشرة، عن طريق العناق والقبلات، ومن الممكن أن تظهري ذلك بأوقات مختلفة على مدار اليوم، مثلاً وأنتِ تضعين طفلكِ في السرير، وأنتِ تمشطين شعره، وأنت توّدعينه في الصباح وهو ذاهب للمدرسة.

كوني حاضرة بشكل كامل

استخدمي كلمات محبة وداعمة.



بالطبع الحياة المزدحمة، ربما لا تجعلكِ مستمعة جيدة أو حاضرة بكل طاقتكِ مع طفلكِ، لكن عليكِ الانتباه أن حضورك واهتمامكِ الكامل بأطفالكِ يصنع فارقاً كبيراً في حالتهم النفسية، إذ يفسّر الطفل اهتمامكِ على أنه نوع من الحب، لهذا فلن يؤثر إذا تركتِ هاتفكِ أو مشاهدة شاشة التلفزيون واستمعتِ لما يقوله طفلكِ.

استخدمي كلمات محبة وداعمة

كوني حاضرة بشكل كامل



حاولي أن تبذلي قصارى جهدكِ في التعبير عن حبكِ لأطفالكِ بكلمات جيدة، فالأطفال يفهمون جيداً ما تخبرينهم على عكس ما تتوقعين، والأهم من ذلكِ أنهم لا ينسون تلك الكلمات الداعمة لهم، التي قلتها لهم بأوقاتهم العصيبة والمهمة.

لهذا احرصي على تشجيع أطفالكِ كلما قاموا بأمر ما جيد، وانتبهي جيداً لتلك الكلمات المحبطة والتي تنتقص من شخصياتهم، لأنها تؤثر بالسلب على علاقتهم بأنفسهم، وبأوقات كثيرة تفقدهم ثقتهم بأنفسهم.

الانضباط بهدوء

الانضباط بهدوء

من الأفضل تأديب طفلكِ بهدوء، رغم أنه قد يكون الصراخ عليهم شعور جيد ويبدو أنه فعّال، إلا أنه ليس كذلك في الحقيقة، فتأثيراته السلبية سوف تظهر على المدى الطويل، وبالطبع أنتِ لا تحبين أن يتعوّد طفلكِ على العقاب الشديد، لكي يقوم بالأمور الصحيحة.

اضحكي معهم

اضحكي معهم



تحتاج العلاقة القوية بين الأم والطفل إلى جرعة جيدة من الفكاهة، لهذا اضحكي مع أطفالكِ على ما يعتقدون أنه مضحك، وابتعدي قليلاً عن الجدية والحزم، فالضحك سيكون مفيداً لهم ولكِ، وسيجعل العلاقة بينكما بها الكثير من الود والتقارب.

#بلا_حدود