الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
الثلاثاء - 03 أغسطس 2021

4 نصائح لإنقاص الوزن بعد تخطي سن الـ40

أحياناً يخبرك البعض أنه قد يصعب إنقاص وزنك كلما تقدمت في السن، لكن هذا الأمر ربما يبدو غير صحيح، فهناك الكثير من الطرق التي عادةً ما ينصح بها أخصائيو التغذية من أجل خسارة الوزن.

ولهذا اخترنا لك اليوم مجموعة من النصائح التي تساعدك على التخلص من تلك الدهون المزعجة، والظهور بأفضل شكل لديك، دون التسبب لجسدك بالكثير من المشاكل الصحيّة، تحديداً إن كنت تخطيت الـ40 عاماً، حسب health.

قلل من تناول الكربوهيدرات ولكن لا تقطعها

قلل من النشويات

الكربوهيدرات بمثابة الوقود للجسم، ومصدر لمنحك الشعور بالطاقة، ولكن من المهم هو اختيار الكربوهيدرات، تلك الأنواع مليئة بالفيتامينات والمعادن والألياف ومضادات الأكسدة، الصحية، مثل الفاكهة الطازجة والحبوب الكاملة والبطاطس.

وعليك الانتباه أن الاستغناء عن الكربوهيدرات يحرم جسمك تماماً من العناصر الغذائية المهمة، وهذا يمكن أن يؤدي إلى آثار جانبية غير مرغوب فيها مثل الإمساك والتعب ومشاكل بالمعدة.

ولكن بعد سن الـ40، قد تنخفض متطلباتك اليومية من الكربوهيدرات، والحل الأفضل في هذه الحالة هو تحسين جودة الكربوهيدرات التي تتناولها، والتفكير في الكربوهيدرات على أنها إضافة أصغر للوجبة، وليست الطعام الأساسي.

تناول الكثير من الخضار

تناول الكثير من الخضار



غالباً ما يوصي خبراء التغذية بضرورة تناول الخضراوات غير النشوية تحديداً في وجبة الإفطار (ما يعادل كوباً واحداً)، وكوبين على الأقل في كل وجبة غداء وعشاء، وهذا يعني ما لا يقل عن 5 أكواب في اليوم.

وهُنا سيوّفر تناول تلك الخضراوات العناصر الغذائية القيمة والحماية من الإصابة بالأمراض، كما أنها ستزيد أيضاً من الشعور بالشبع، وتضيف حجماً، وتساعد في تنظيم مستويات السكر في الدم والأنسولين.

لا تأكل أطعمة الحميات الغذائية

فقدان الوزن بعد تخطي الـ40

يحاول البعض اتباع نظام غذائي صحي، ويتضمن ذلك تناول تلك الأكلات المعروفة بأطعمة الدايت أو الحمية، والتي عادةً ما تكون معالجة ومصنوعة من مواد كيميائية مصممة لتكون أقل في السعرات الحرارية أو الكربوهيدرات أو السكر أو الدهون، والتي من الممكن أن تسد شهيتك، وتسبب الالتهاب، وتغيّر البكتيريا الصحية في أمعائك المرتبطة بإدارة الوزن، وترهق جهاز المناعة لديك.

دلل نفسك بالشوكولاتة الداكنة

تناول الشوكولاتة الداكنة

قد تساعدك الشوكولاتة الداكنة على كبح الرغبة الشديدة في تناول الأطعمة الحلوة، كما يمكن أن تساعد أيضاً في تقليل التوتر. فقد وجدت إحدى الدراسات أن تناول نحو أونصة ونصف من الشوكولاتة الداكنة يومياً لمدة أسبوعين يقلل من مستويات هرمونات التوتر لدى المتطوعين الذين صنفوا أنفسهم على أنهم شديدو الإجهاد.

ورغم أن 5 مربعات من الشوكولاتة الداكنة بنسبة 70% تحتوي على أقل من 250 سعرة حرارية، لكنها توفر مضادات الأكسدة والألياف والمغنيسيوم، وهو معدن مرتبط بالاسترخاء وتحسين النوم وتحسين الحالة المزاجية.

#بلا_حدود