الاثنين - 15 أغسطس 2022
الاثنين - 15 أغسطس 2022

دراسة: 42% انخفاض ولادة أطفال أقل وزناً عند اتباع حمية البحر المتوسط

توصلت دراسة إسبانية إلى أن النساء الحوامل اللائي يتبعن حمية البحر المتوسط أقل عرضة لإنجاب طفل صغير جداً بنسبة تصل إلى 42%.

وذكر موقع ميل أونلاين أن العلماء الإسبان تابعوا حالة 1200 امرأة حامل معرضات لخطر ولادة طفل بوزن منخفض، وذلك، خلال النصف الثاني من حملهن.

ويشير الأطباء إلى أن الأطفال الذين يولدون بأوزان صغيرة أي أقل 10% من الوزن الطبيعي هم الأكثر معاناة من مشاكل في نمو الدماغ والقلب مع تقدمهم في السن.

وأظهرت النتائج أن النساء اللواتي اتبعن نظاماً غذائياً متوسطياً، أو حمية البحر المتوسط التي تتكون من الكثير من الخضار والفواكه وزيت الزيتون، كن أقل عرضة 42 % لإنجاب طفل أقل من الوزن الطبيعي.

كما تساعد أساليب خفض التوتر والقلق مثل التأمل وأساليب زيادة التركيز واليوغا على خفض المخاطر 34%، وهو أسلوب مارسه عدد من المشاهير مثل زوجة الأمير هاري والمطربة بيونسيه.

وأثناء الدراسة تم تقسيم المشاركات (1200) إلى 3 مجموعات للسماح للباحثين بمقارنة الاختلافات.

واتبعت الثلث حمية البحر الأبيض المتوسط، والثلث الثاني مارسن تقنيات الحد من التوتر مثل اليوغا والتأمل، بينما تلقت الباقيات رعاية طبيعية.

وليس من الواضح تماماً، مسببات ولادة الأطفال صغار الوزن، لكن عوامل الخطر تشمل أن تكون الأم فوق سن الـ40 والتدخين والسمنة.

وتختلف حمية البحر الأبيض المتوسط ​​باختلاف البلد والمنطقة، لكنها بشكل عام غنية بالخضراوات والفواكه والبقوليات والمكسرات والفاصوليا والحبوب والأسماك والدهون غير المشبعة مثل زيت الزيتون. عادة ما تتضمن تناول كميات منخفضة من اللحوم ومنتجات الألبان.

وتم ربط حمية البحر الأبيض المتوسط ​​بالصحة الجيدة، بما في ذلك صحة القلب.