الجمعة - 03 ديسمبر 2021
الجمعة - 03 ديسمبر 2021

طبيعة خلابة وأجواء هادئة.. 4 مدن رائعة لا تفوّت زيارتها في جورجيا

تمتاز جورجيا بطبيعتها الجبلية الخلابة التي تطل على جبال القوقاز الشهيرة، وأجوائها الساحلية المُطلّة على البحر الأسود، فضلاً عن معالمها التاريخية الأصيلة التي تعود إلى آلاف السنين، وبهذا تعتبر وجهة سياحية من الدرجة الأولى.

ونضيف أيضاً، أن شعب جورجيا يشتهر بالطيبة والكرم، خاصة أن طبيعة البلاد هادئة نوعاً ما، لهذا ستشعر أنك مرحب بك في أي وقت.

ونستعرض في السطور التالية مجموعة من أفضل المدن السياحية التي يمكنك زيارتها في جورجيا، إن كنت تخطط لإدراجها ضمن خطة سفرك المقبلة:

مدينة تبليسي

تبليسي هي عاصمة جورجيا، وتعتبر الوجهة السياحية الأهم، خاصة أنها تقع على جبال القوقاز، لتمنحك العديد من المناظر السياحية الخلابة، كما يوجد بها مجموعة من الأماكن التاريخية التي تعود إلى القرن الخامس عشر.

وعند زيارة المدينة لا تفوّت زيارة كاتدرائية الثالوث المقدس، التي تعتبر إحدى أكبر الكنائس من نوعها في العالم، كما يمكنك الذهاب لقلعة ناريكالا التي تقع وسط مساحة خضراء واسعة، لتمنحك إطلالة بانورامية على المدينة والطبيعة الخلابة.

أما إذا كنت مُسافراً مع عائلتك أو أصدقائك، فأنت على موعد مع جولة داخل مدينة ملاهي متاتسميندا بارك، التي تقع بمنطقة مميزة للغاية، على قمة جبل متاتسميندا، والذهاب أيضاً إلى بحيرة السلاحف، التي تعتبر ملاذاً للسياح للاستمتاع بالطبيعة الرائعة، لمشاهدة السلاحف التي تعيش في المنطقة وسط التلال.

وبالحديث عن طبيعة جورجيا الخلابة، يوجد بمدينة تبليسي العديد من الحدائق الطبيعية التي يمكنك زيارتها والاستمتاع بالهواء النقي، مثل حديقة النباتات الوطنيّة التي تقع على السفح الجنوبي من جبل سولولاكي.

ولا تنسى التقاط مجموعة من الصور من على جسر السلام الشهير، المبني على شكل قوس، مصنوع من الزجاج والفولاذ، وسط العاصمة تبليسي، حيث يعتبر من الرموز المهمة بالمدينة.

مدينة كوتايسي

تعتبر مدينة كوتايسي من أكبر المدن من حيث المساحة في جورجيا، تضم العديد من الأماكن التاريخية العريقة أيضاً، على غرار كاتدرائية باغراتي، ودير جيلاتي في كوتايسي، التي ضمتهما منظمة اليونسكو العالمية في قائمة مواقع التراث العالمي، نظراً لأهميتهما التاريخية، كما يوجد بالمدينة المتحف التاريخي في كوتايسي، الذي يضم العديد من المتاحف التي تحكي عن تاريخ الدولة.

وبالحديث عن الطبيعة، فننصحك بالذهاب إلى كهف بروميثيوس لمشاهدة أشكال فريدة ومتنوعة من الصخور، فضلاً عن زيارة وادي أوكاتسي لمشاهدة التلال والسهول والشلالات الممتدة على طول الوادي، لمظهر طبيعي ساحر، خاصة مع وجود جسر أوكاتسي الشهير لمشاهدة الغابات الواسعة من أعلى، لمحبي المغامرات.

مدينة باتومي

باتومي هي المدينة التي تضج بالحياة المعمارية والتاريخية في الوقت نفسه، مع إطلالات مميزة للطبيعة الجبلية التي تحيط بالدولة ككل، ما جعلها من المدن المفضلة للسياح بشكل عام.

ولجولة وسط الطبيعة والاستمتاع بالهواء النقي يمكنك الذهاب إلى ممشى باتومي بوليفارد، الذي يمتد على طول يبلغ 4 كم، موازياً للساحل، والمميز بهذا الممشى أنه مجهز بفنادق ومطاعم على أعلى مستوى، حيث يمكنك تناول أشهى الأكلات الشعبية بالمدينة وأنت تشاهد السماء الزرقاء والشمس وهي تحتضن الجبال، وإطلالات على البحر.

من المواقع المهمة بالمدينة أيضاً، والتي نقترح عليك التقاط الصور عندها، هو برج الحروف الأبجدية الجورجية، يصل ارتفاعه إلى حوالي 130 متر، ويقع بالقرب من شاطئ البحر، وممشى بوليفارد، ويحتوي على العديد من المطاعم الفاخرة، التي تمنحك إطلالة بانورامية ساحرة على البحر.

ولا يمكن أن نتحدث عن مدينة باتومي دون ذكر تلفريك باتومي Argo Cable Car، الذي يمتد نحو 2 كم، وارتفاع يصل إلى 250 متر فوق سطح البحر، لتشاهد المعالم السياحية للمدينة من أعلى، كما يوجد باستراحة التلفريك العديد من المطاعم لتناول الأطعمة اللذيذة وقت انتظارك التلفريك.

مدينة بورجومي

تشتهر مدينة بورجومي بالسياحة العلاجية، إذ تتوفر بها العديد من ينابيع المياه الدافئة، والمناظر الطبيعية الخلابة، بوجود الغابات الخضراء الكثيفة.

من أبرز الأماكن التي يمكنك زيارتها في مدينة بورجومي هو منتزه المياه المعدنية الشهير، Borjomi Mineral Water Park، حيث يوجد به مياه معدنية عذبة، والتي تعتبر أحد مصادر الدخل الرئيسية للمدينة، ويوفر لك المنتزه فرصة تذوق المياه وتعبئة الكمية التي تريدها، مع التجول وسط الطبيعة الخضراء.

أما إذا كنت من عشاق السياحة التاريخية، فيمكنك الذهاب إلى قصر رومانوف الذي يعود بناؤه إلى القرن الـ19، بطلب من القيصر الروسي، ويضم العديد من التحف والآثار.