الجمعة - 21 يناير 2022
الجمعة - 21 يناير 2022

قرى صحراوية تنبض بالجمال وروح المغامرة في الإمارات

واحدة من أكثر عوامل الجذب السياحي للإمارات، هي طبيعتها الصحراوية، التي تعتبر ملاذاً للسياح خاصة في موسم الشتاء، حيث الأجواء الدافئة، والشمس الساطعة، والنسمات الباردة ليلاً.

والمميز بالطبيعة الصحراوية في أنحاء الإمارات، أنه قد تم استغلالها بطريقة رائعة مثل وجود المنتجعات الصحراوية، وأماكن التخييم، فضلاً عن القرى الصحراوية التي تعتبر مزاراً جذاباً للسياح، حيث نستعرض في السطور التالية أبرز القرى الصحراوية في الإمارات، تقدّم أجواء رائعة لمحبي المغامرات والاستكشافات.



قرية المدام المهجورة

تقع قرية المدام المهجورة على بُعد 60 كيلومتراً من مدينة دبي، حيث تقع عبر الحدود مباشرةً مع الشارقة، وتعتبر وجهة سياحية رائعة للباحثين عن المغامرة واستكشاف الكنوز السياحية.

وهذه القرية قد تركها أهلها، لتواجه مصيرها وسط الطبيعة الصحراوية، حيث تغلغلت الرمال الناعمة في نوافذ البيوت والأثاث، لتصبح مغمورة برمال الصحراء، فكل ما يظهر منها الآن هو صفين من المنازل، بالإضافة إلى مسجد لا يزال يحتفظ بشكله.

وهناك الكثير من القصص والأساطير حول هذه القرية الصحراوية الغريبة، إذ تداولت الأقاويل حول أن السكان تركوا القرية على عجل، وذلك بسبب وجود أثاث المنازل والأبواب والنوافذ المفتوحة، والأغراض والأمتعة الشخصية، بسبب أنها مسكونة، مما دفع السكان لتركها، ولكنها في النهاية أصبحت نقطة جذب سياحية للباحثين عن الإثارة والغموض.

لا يوجد رسوم دخول للقرية المهجورة.





قرية بساطة الصحراوية

أجواء التشويق الحماسية سوف تجدها بقرية بساطة الصحراوية التي تمنحك تجربة عيش حياة البدو من قلب صحراء رأس الخيمة، وقضاء ليلة بداخل الخيام وسط الصحراء، مع وجود حفلات الشاي البدوي والمشويات العربية التي توفرها القرية، ومن حولك الإبل والجمال.

كذلك القرية مُجهزة بكل الخدمات التي سيحتاج إليها الزوّار، مثل أكياس النوم، والحطب والفحم، والإسعافات الأولية، والمصابيح اليدوية، وبالطبع الخيام المُجهزة لاستقبال الزوَار.

من الأنشطة التي يمكنك القيام بها، الذهاب في جولة صحراوية بعربيات الدفع الرباعية، أو بركوب الجمال، أو الاسترخاء ومشاهد النجوم ليلاً، أو إعداد وجبات الطعام بنفسك لأصدقائك.

سعر زيارة قرية بساطة الصحراوية 225 درهماً إماراتياً.



قرية الليالي العربية أبوظبي

عادة ما تكون القرى الصحراوية فقط للمغامرين والباحثين عن استكشاف الطبيعة وسط ظروف صعبة، إلا أن قرية الليالي العربية أبوظبي تعتبر ملاذاً للعائلات أيضاً، فالقرية مجهزة بالكامل لاستقبال الزوّار، والاستمتاع بالطبيعة الخلابة وسط الكثبان الرملية الناعمة، إضافة إلى توفيرها الكثير من الأنشطة السياحية المختلفة.

تتوفر بالقرية خدمات الإنترنت في حالات الطوارئ، لكنها لا تحتوي على أية أجهزة تلفاز، من أجل الاستمتاع بالطبيعة، ومنح الزوّار فرصة للاسترخاء والهدوء، فضلاً عن تقديم مزيج رائع من الأطباق العربية والعالمية، وسماع الموسيقى العربية التقليدية.

علاوة على ذلك، هناك الكثير من الأنشطة التي توّفرها القرية، مثل التزلج على الرمل، وركوب الجمال، وتسلق الكثبان الرملية، وركوب السيارات رباعية الدفع مع سائقين مؤهلين، كذلك هناك باقات خاصة للأزواج الذين يبحثون عن أجواء رومانسية هادئة.

يشار إلى أن القرية تحتوي على 4 أنواع من أماكن الإقامة، تشمل الخيم البدوية (بيت الشعر)، والمساكن المصنوعة من سعف النخيل (بيت البحر)، والبيوت الصحراوية (بيت البر)، وبرج الحصن (المنهل) من أجل إرضاء جميع الأذواق، وإضفاء لمسة من التنوّع ولكن جميعها تتسم بالستايل العربي التقليدي، المستوحى من الطبيعة الصحراوية للإمارات.

تبدأ أسعار قضاء ليلة في قرية الليالي العربية أبوظبي من 990 درهماً إماراتياً لفردين في غرفة Superior Room، و1,100 درهم إماراتي في غرفة Deluxe Room ، أما جناح Premium Suite الذي يتسع لـ 4 أفراد فيكون مقابل 2,530 درهماً إماراتياً.



واحة البداير

واحة البداير الشارقة هي قرية صحراوية منفردة بذاتها، تقع على بعد 40 دقيقة من مدينة الشارقة، حيث تقدّم لزوّارها تجربة استثنائية من قلب الصحراء، مستوحاة من التراث، فالواحة بالكامل مبنيّة على شكل البيوت والعمارة القديمة، ولكنها في الوقت نفسه تقدّم خدمات غاية في الرفاهية، وهذا يعني أنها تجمع بين التراث الأصيل والحداثة.

وتضم الواحة مجموعة من الغرف الفندقية، بالإضافة إلى الخيام، تحتوي بعضها على مسابح خاصة، لتمنح زوّارها فرصة قضاء ليالٍ وسط الكثبان الرملية، وتحت أضواء النجوم، ووسط أشجار النخيل التي تحيط بالواحة بالكامل، مع وجود قنوات مائية تم حفرها لمشهد ساحر لقنوات المياه في الصحراء.

وبخصوص الأنشطة، تُنظم الواحة مجموعة من رحلات السفاري بسيارات الدفع الرباعية، وكذلك رحلات بالجمال لاستكشاف الصحراء، والتزلج على الرمال، بالإضافة إلى الحفلات الليلة على أضواء النيران، وتناول أشهى المشويات والمشروبات مع الشاي البدوي، ومشاهدة عروض الصقور، ورسم الحنّاء، كما يتيح المنتجع فرصة تجربة رمي السهام على أيدي أمهر الخبراء.

يبدأ سعر الغرفة الواحدة في واحة البداير بـ800 درهم إماراتي للفرد الواحد.





تلال العين

من قلب صحراء مدينة العين، تحديداً في منطقة رماح، يقدم منتجع واحة تلال العين الصحراوي متعة قضاء الوقت في صحراء أبوظبي، مع رفاهية لا مثيل لها، حيث يحتوي هذا المنتجع الذي يعتبر بمثابة قرية صحراوية متكاملة، على مجموعة من الغرف والفلل والأجنحة المُصممة على الطراز الإماراتي التقليدي، ومستوحاة من التراث العربي القديم.

كما أن الغرف مزوّدة بشاشات التلفزيون، والحمامات الفخمة، مع غرف واسعة تطل على الحدائق وأشجار النخيل، هذا بالإضافة إلى باقات متنوّعة من الأكلات العربية الشهية التي يقدّمها المنتجع.

وبالطبع، يُنظم المنتجع رحلات سفاري لاستكشاف الصحراء، ورحلات للصيد في المحمية الخاصة بالمنتجع، والتي تعتمد على أصول الصيد الآمن، فضلاً عن إمكانية ركوب الجمال والخيل وسط الصحراء، وكذلك إقامة الحفلات المسائية.

وعند ذهابك إلى تلال العين، لا تنسَ المرور بقرية زمان التراثية، وهي عبارة عن منطقة تشبه القرية الصغيرة في تصميمها المبني على الطراز الإماراتي القديم، حيث يوجد بها سوق محلي، ومطعم عربي لتقديم مأكولات شعبية، ومسجد للصلاة.

تبدأ أسعار الليلة الواحدة في غرف قرية ومنتجع تلال العين الصحراوية من 1,381 درهماً إماراتياً.