الاحد - 19 مايو 2024
الاحد - 19 مايو 2024

586 فندقاً تواصلت شرطة دبي السياحية معها ضمن مبادرة «شكراً لكم»

586 فندقاً تواصلت شرطة دبي السياحية معها ضمن مبادرة «شكراً لكم»

586 فندقاً تواصلت شرطة دبي السياحية معها ضمن مبادرة شكراً لكم (2)

تواصل إدارة الشرطة السياحية في الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في شرطة دبي، زيارة فنادق إمارة دبي ضمن مبادرة «شكراً لكم» الهادفة إلى دعم جهود العاملين في الفنادق في تطبيق الإجراءات الاحترازية التي تتخذها الدولة في سبيل مكافحة فايروس كورونا، وشكرهم على التحضيرات الاستثنائية الهادفة إلى استقبال السياح مع بدء موسم الصيف والإجازات الصيفية وعودة الحياة إلى طبيعتها.

وأكد مدير إدارة الشرطة السياحية العقيد الدكتور مبارك سعيد سالم بنواس الكتبي، أن الشرطة السياحية زارت منذ إطلاق المبادرة في الـ15 من الشهر الماضي، 586 فندقاً من فنادق إمارة دبي والتقوا بمسؤوليها والعاملين فيها واطلعوا عن كثب على الاستعدادات.

وأكد العقيد الدكتور الكتبي، أن مبادرة «شكراً لكم» تأتي في إطار حرص القيادة العامة لشرطة دبي الدائم على التواصل مع مسؤولي وممثلي الفنادق على مستوى إمارة دبي، وتقديم الدعم لهم سواء في الجوانب الأمنية أو التوعوية أو الإرشادية أو المجتمعية.

وأشار إلى أن المبادرة التي يأتي إطلاقها بعد فتح الفنادق أبوابها لاستقبال السياح والنزلاء، تهدف إلى دعم جهود كافة العاملين فيها وشكرهم على الجاهزية العالية، والحرص على تطبيق الإجراءات الاحترازية، والحفاظ على التباعد الجسدي، والتعقيم المستمر لكافة المرافق والغرف، وارتداء الكمامات وغيرها من المتطلبات الهادفة لمنع انتشار فيروس كورونا.

وأشار العقيد الكتبي إلى أن المبادرة تضمنت الفنادق السياحية والاطلاع عن كثب على استعداداتهم وتقديم التوعية لهم في جانب السلامة العامة، إلى جانب التوعية بدور الشرطة السياحية وبالقوانين المحلية، وتقديم النصائح والإرشادات الواجب اتباعها في التعامل مع السياح في إمارة دبي، وإجراءات التسجيل الفندقي والقوانين والأنظمة ذات الصلة بالخدمات الفندقية، وكيفية التعامل مع المعثورات والمفقودات في الفنادق.

وأضاف العقيد الكتبي أن المبادرة تتضمن أيضاً تقديم شرح حول خدمات شرطة دبي وآلية التواصل على رقم 999 في الحالات الطارئة و901 في الحالات غير الطارئة، إلى جانب التوعية بالخدمات التي يقدمها مركز الشرطة الذكي "SPS" النوعية والذكية إلى أفراد الجمهور بسهولة ويسر، وعلى مدار 24 ساعة وبدون أي تدخل بشري.