السبت - 12 يونيو 2021
السبت - 12 يونيو 2021
No Image Info

محمد بن زايد: الإمارات نموذج يحتذى عالمياً في الاهتمام بالبيئة

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، التزام دولة الإمارات منذ نشأتها بالحفاظ على موارد البيئة والحياة الفطرية حتى أصبحت نموذجاً يحتذى على المستوى العالمي في الاهتمام بالبيئة وحمايتها واستدامتها.

جاء ذلك خلال استقبال سموه، اليوم الاثنين، المشاركين في أعمال «المؤتمر الدولي للحفاظ على الحبارى»، الذي يستضيفه «الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى» في أبوظبي.

وقال سموه إن اهتمام دولة الإمارات بالحفاظ على الطبيعة والحياة الفطرية واستدامة مكوناتها وصون تنوعها الحيوي ينطلق من رؤية المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وإرثه الحضاري العالمي بضرورة المحافظة على البيئة وتوازنها للأجيال المقبلة.


من جهة أخرى، بحث صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، الاثنين، مع نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس اللجنة الحكومية للاستثمارات في جمهورية أوزبكستان الصديقة سخروب خولمرادوف علاقات الصداقة والتعاون بين دولة الإمارات وجمهورية أوزبكستان وسبل وفرص تطويرها في مختلف المجالات التجارية والاستثمارية والاقتصادية، بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين وشعبيهما الصديقين.

جاء ذلك خلال استقبال سموه لخولمرادوف، يرافقه سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، في مجلس قصر البحر بأبوظبي.

واستعرض الجانبان عدداً من الموضوعات والقضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وتبادلا الآراء بشأنها.

وأعربا عن تطلعهما إلى توسيع وتنويع مسارات التعاون بين دولة الإمارات وأوزبكستان لتشمل مختلف المجالات الحيوية التي تخدم مصالحهما المشتركة وتدعم جهود تحقيق التنمية المستدامة والازدهار لشعبيهما.

وكان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان استقبل في قصر الرئاسة، الاثنين، خولمرادوف والوفد المرافق له.

وناقش الطرفان علاقات التعاون القائمة بين دولة الإمارات وجمهورية أوزبكستان وسبل تطويرها في مختلف المجالات الاقتصادية والاستثمارية بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الصديقين، إضافة إلى استعراض عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.
#بلا_حدود