الجمعة - 14 يونيو 2024
الجمعة - 14 يونيو 2024

تقنية جديدة تسمح بالمراقبة المستمرة لسكر الدم كل 5 دقائق

تقنية جديدة تسمح بالمراقبة المستمرة لسكر الدم كل 5 دقائق

النظام مزود بإنذار ثابت عند انخفاض السكر ليساعد المريض على التصرف السريع. (الرؤية)

طرح مستشفى توام، إحدى منشآت شركة أبوظبي للخدمات الصحية (صحة)، تقنية جديدة لمرضى السكري تسمح لهم بمراقبة مستوى السكر في الدم عبر جهاز استشعار يقيس مستوى السكر تحت الجلد ويرسل القراءات لاسلكياً إلى أي جهاز ذكي عبر التطبيق الإلكتروني.

وعلى خلاف أجهزة السكر التقليدية التي تعرض مستوى السكر في لحظة معينة، تعرض التقنية قراءة جديدة كل خمس دقائق، ما يسمح بمعرفة اتجاه وسرعة تغير نسبة السكر لدى المريض.

وقالت استشارية أطفال في قسم الغدد والسكر أطفال في مستشفى توام، الدكتورة نورة علي الحساني: «إن نظام المراقبة اللاسلكي للسكر هو النظام الوحيد للمراقبة المستمرة للسكر، وهو مزود بإنذار ثابت عند انخفاض السكر ليساعد المريض على التصرف السريع وتجنب مخاطر هبوط السكر المحتملة، كما أن جهاز الاستشعار مقاوم للماء ويمكن ارتداؤه أثناء الاستحمام، السباحة وممارسة التمارين الرياضية ويتم استبداله كل ستة أيام».


وأضافت الحساني: «إن إحدى أهم الفئات المستفيدة من الجهاز، هم الأطفال المصابون بداء السكري من النوع الأول المعرضون لخطر هبوط مستوى الجلوكوز بالدم عن المستويات الطبيعية والمرضى المصابون بداء السكري من النوع الأول أو الثاني ويأخذون جرعات عدة (حقن) من الأنسولين يومياً ولديهم سيطرة ضعيفة على مستويات الجلوكوز بالدم وغير قادرين على إجراء الرصد الذاتي للسكر في الدم بشكل يومي، كما أنه يسهل على أولياء الأمور حياتهم بشكل كبير، إذ بإمكانهم مراقبة نسبة السكر لدى أبنائهم المصابين بشكل مستمر، حيث يمكن وصل الجهاز لاسلكياً بعدد خمسة أجهزة ذكية».