السبت - 12 يونيو 2021
السبت - 12 يونيو 2021
No Image Info

سلطان القاسمي يوجه بتطوير مداخل واستحداث معبر ونفق جديدين

تفقد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، اليوم، عدداً من المشروعات الحيوية أثناء زيارته لمدن ومناطق الإمارة المختلفة التي تقع على طريق خورفكان الشارقة الجديد، ومدينة خورفكان وسير العمل فيها.

وتجول سموه في عدد من المناطق مطلعاً على المشروعات الجديدة والتطويرية قيد الإنجار، واستمع سموه إلى شرح مفصلٍ من القائمين حول المشروعات المستقبلية والمرافق الخدمية، مؤكداً على أهمية سرعة الإنجاز والاهتمام بالبيئة والوجه الحضاري والجمالي والسياحي للمناطق المختلفة.

وتفقد سموه في بداية الجولة، طريق الشارقة خورفكان الجديد والذي يبلغ طوله 89 كيلومتراً، وينقسم إلى ثلاثة أجزاء، واطلع سموه على سير العمل في المرحلة الأولى من الطريق بدءاً من شارع الإمارات، حيث وجه سموه بتطوير المداخل منه إلى طريق خورفكان الجديد لتسهيل عمليات العبور والدخول والخروج منه لمستخدمي الطريق.


بعدها تفقد سموه تقاطع طريق الشارقة خورفكان الجديد مع طريق نزوى، واطلع على سير العمل فيه، ومن ثمّ انتقل سموه لتفقد تقاطع منطقة البطائح مع طريق خورفكان، ووجه سموه باستحداث معبر جديد قبل تقاطع البطائح ليخدم منطقة مركاض الهجن في بن رشيد، ويسهم كمعبر هام لحركة السيارات والإبل في تلك المناطق.

وعرج سموه بعدها إلى منطقة طوي السامان، واطلع على الأعمال الإنشائية في الجسر الجديد الجاري تنفيذه هناك، والذي يخدم أهالي شعبية طوي السامان، ووجه سموه بإعداد عدد (2) مرعى للحيوانات بكامل التجهيزات المطلوبة لأهالي المنطقة، إلى جانب بناء مجلس ومسجد عند مدخل منطقة طوي السامان.

بعدها توجه سموه إلى جسر وشاح، وتفقد سير عمليات الإنشاء الجارية فيه، ووجه سموه بإنشاء نفق جديد من شارع خورفكان الشارقة الجديد متفرعاً إلى منطقة سفاري وجامعة الشارقة فرع الذيد.

كما تفقد سموه بعدها، الجسر المؤدي إلى المنطقة الصناعية بالذيد، ووجه سموه بزيادة عمليات رصف الطرق في المنطقة الصناعية بالذيد، والعمل على إنشاء منطقة جديدة مخصصة للمعارض أمام المنطقة الصناعية، مع عمل تحسيناتٍ كبيرةٍ على مدخل المنطقة الصناعية بالذيد تشمل تحسين وتطوير المدخل، والاهتمام بالبيئة والوجه الحضاري من زراعة الأشجار وتجميل المداخل مما يعكس طبيعة المنطقة وجمالها.

ووجه سموه أيضاً باستحداث مدخلٍ جديد من على جسر المنطقة الصناعية في الذيد إلى منطقة السفاري، مما يسهل حركة التنقل على المتعاملين والعابرين على الطرق وعمليات الوصول إلى المنطقة بسهولة.

وخلال تفقد سموه لمنطقة الذيد، وجه سموه المسؤولين هناك بعمل حصر لكافة احتياجات ومتطلبات الطرق الداخلية في الشعبيات في الذيد، والإسراع في تنفيذها بالتنسيق مع المقاولين والمهندسين، وذلك تسهيلاً لقاطني الشعبيات وحل مشكلة الطرق كاملة.
#بلا_حدود