الجمعة - 18 يونيو 2021
الجمعة - 18 يونيو 2021
No Image Info

40 شاباً يستكشفون محمية صير بني ياس

شارك 40 شاباً من مجالس الشباب على مستوى الدولة وطلاب عدد من الجامعات والمؤسسات الأكاديمية في مخيم للشباب نظمته وزارة التغير المناخي والبيئة في جزيرة صير بني ياس، بالشراكة مع هيئة البيئة بأبوظبي، وبالتعاون مع دائرة السياحة والثقافة في أبوظبي، تحت شعار «كنوز الطبيعة في الإمارات».

واستهدف المخيم الذي اختتم أعماله أمس رفع مستوى وعي فئات المجتمع بمفهوم السياحة البيئية وأهميتها وإبراز المواقع السياحية من هذا النوع، وتحفيز الشباب على الوصول لحلول وآليات مبتكرة للترويج للسياحة البيئية في الإمارات.

وشملت فعاليات المخيم جلسات تعريفية ونقاشية للشباب حول التنوع البيولوجي الذي تحظى به الدولة، والجهود المبذولة في الحفاظ عليه وضمان استدامته، والمشروع الوطني للسياحة البيئية «كنوز الطبيعة في الإمارات»، وجولات ميدانية في محميات صير بني ياس، ومروح، وبوطينة.


كما ركزت ورشة عمل نقاشية على التنوع البيولوجي، وكيفية وضع أفكار ومقترحات ترويجية مبتكرة للسياحة البيئية في الامارات، بهدف تحفيز وتعزيز قدرة الشباب على وضع هذه الأفكار وطرحها أمام الحضور من المسؤولين وصناع القرار.

وضمت الفعاليات مجموعة من الأنشطة الرياضية البيئية في الجزر الثلاث التي يشملها المخيم مثل التجديف، والقيادة في الطبيعة وسط الحياة البرية، والغوص، وعدد من الجولات الثقافية والأماكن التراثية والتاريخية.
#بلا_حدود