الأربعاء - 29 سبتمبر 2021
الأربعاء - 29 سبتمبر 2021
No Image Info

وحدة لصناعة الأطراف الاصطناعية بمستشفى راشد قريباً

تعتزم هيئة الصحة في دبي افتتاح وحدة الأطراف الاصطناعية الوظيفية مجدداً في مستشفى راشد التابع لها قريباً.

وأفاد رئيس قسم الطب البدني وإعادة التأهيل في المستشفى، محمد السويني، أن التخصص كان موجوداً وتوقف نتيجة انتهاء العقد مع الشركة الموردة، وأنهم بصدد إعادة إطلاقه لأنه مطلوب جداً، إما بافتتاح وحدة تصنيع وتركيب داخلية في المستشفى أو عبر التعاقد مع شركة متخصصة.

وأضاف أن خطة إعادة الوحدة تساعد المرضى المعنيين على مواصلة حياتهم بشكل طبيعي عبر صناعة أطراف وظيفية أو إلكترونية أقرب إلى الحقيقة بدرجة عالية من الجودة والدقة، تمكنهم من استعادة الحركة والمشي وممارسة الرياضة أيضاً.

وتوقع السويني أن تشهد الخدمة إقبالاً واسعاً مع إعادة افتتاحها، وأوضح أن الفئة العمرية التي تستفيد منها أكبر من الفئة المستفيدة من الأطراف التجميلية، لأنها تشمل الأشخاص من فئة الأطفال إلى فئة كبار العمر، إذ يستفيد منها نسبة لا بأس بها ممن فقدوا أطرافهم نتيجة الحوادث المرورية، أو المرضى المصابين بالسكري وخضعوا لعمليات جراحية لبتر أحد الأطراف.

وكانت الوحدة تخدم 600 حالة كمعدل شبه ثابت سنوياً، وتحتاج إلى أطراف صناعية ما بعد عمليات البتر والعيوب الخلقية والتشوهات.

وتشمل خدماتها، بحسب السويني، تركيب عين صناعية وأذن صناعية، وأطراف الأصابع لمرضى السكري وأطراف الأقدام والأيدي.

وقال السويني إن الوحدة ستستقبل الحالات من القطاعين العام والخاص، ومن خارج الدولة، مبيناً أن الأسعار التي يوفرها القسم لشراء الأطراف التجميلية تعتبر تنافسية مقارنة بالأسعار المتوافرة في باقي المراكز الخاصة داخل الدولة، وتشكل عامل جذب للمرضى.
#بلا_حدود