الجمعة - 14 يونيو 2024
الجمعة - 14 يونيو 2024

اختيار بن حم الشخصية الثقافية على مستوى الوطن العربي لعام 2019

اختيار بن حم  الشخصية الثقافية على مستوى الوطن العربي لعام 2019

اختيار بن حم الشخصية الثقافية على مستوى الوطن العربي لعام 2019

اختار اتحادي المبدعين العرب والإعلاميين العرب وممثل جامعة الدول العربية الشيخ الدكتور محمد بن مسلم بن حم العامري نائب الأمين العام لمنظمة إمسام في الأمم المتحدة، الشخصية الثقافية على مستوى الوطن العربي لعام 2019، لدوره الرائد في خدمة الثقافة والمعرفة على المستوى الإماراتي والعربي والدولي.



ويمنح هذا اللقب للشخصيات المؤثرة على المستوى العربي وذات البصمة المتميزة، من خلال لجنة مخولة بذلك، ومؤلفة من نخبة أساتذة الإعلام والثقافة في الوطن العربي، برئاسة وزير الإعلام المصري اﻷسبق د. سامي الشريف.

حضر التكريم الإذاعي الدكتور أحمد نور، رئيس اتحادي الإعلاميين العرب والمبدعين العرب ، وممثل جامعة الدول العربية السيدة سمر فائق بدير مسؤول ملف الاتحادات العربية بالجامعة.



وقال الدكتور أحمد نور، إن هذا الاختيار جاء بعد جهد دؤوب من اللجنة المخولة باختيار الشخصيات المؤثرة على المستوى العربي وذات البصمة المميزة.


وأضاف رئيس اتحاد المبدعين العرب ولقد جاء هذا الاختيار تتويجا لمجهودات الشيخ الدكتور محمد بن مسلم بن حم العامري ودوره الرائد الذي أثرى الحياة الثقافية والاجتماعية الإماراتية والعربية من خلال بصماته المتميزة في جميع الأنشطة التي يقوم بها من خلال مؤسساته الثقافية والاجتماعية وكتاباته الثقافية والوطنية والتي تجلت في كل من كتاب (الإمارات العربية المتحدة الحكم الرشيد -- وكتاب الشوري في الإمارات -- وكتاب الإمارات الطريق إلي التميز)، إضافة إلى دوره الرائد في خدمة الثقافة والمعرفة على المستوى والدولي.

وأشاد نور بالنهضة الفكرية والثقافية والنماء المجتمعي الشامل الذي تشهده دولة الإمارات، بفضل حرص وجهود ومبادرات قيادتها الرشيدة وإخلاص أهلها وتفاني مثقفيها، لتكون دولتهم في المقدمة دائماً ضمن شتى الميادين.

كما أبدى تقديره لجهود القيادة الرشيدة للدولة، التي لا تألو جهداً في إثراء المشهد الثقافي المحلي والعربي بمبادرات ثقافية رائدة تشهد بتميز دولة الإمارات واستمرارية تألقها في كل المجالات. كما أشاد الوفد بالتعاون الفاعل بين البلدين الشقيقين، الذي أثمر عن فعاليات تسهم في إثراء وتعزيز الحراك الثقافي في المجتمعات العربية، وتضع الشباب والموهوبين على قائمة الأولويات.

وتتألف لجنة الاختيار من نخبة أساتذة الإعلام والثقافة في مصر والوطن العربي، ويرأسها الدكتور سامي الشريف، وزير الإعلام المصري الأسبق وعميد كلية الإعلام بالجامعة الحديثة، وتكلل مجهود اللجنة باختيار بن حم اختيار موفق، لما له من تأثير بالغ في الثقافة الإماراتية والعربية أيضاً، ولا ينسى جهده في الارتقاء والدعم المستمر للثقافة والشباب العربي على حد سواء، وعلى الصعيد الأدبي فله العديد من الأعمال الأدبية ومنها الإمارات العربية المتحدة الحكم الرشيد، الشورى في الإمارات ، الإمارات العربية المتحدة الطريق إلى التميز، وغيرها من الإسهامات الأدبية الأخرى ، ومدى تأثير ذلك في الوطن العربي أجمع، وقد وضح هذا جلياً في دعم بن حم ورعايته للمبادرات التعليمية التي ترتقي بالإبداع التعليمي.

وجدير بالذكر أن دولة الإمارات العربية قد حازت عدداً من هذه التكريمات سابقاً، إذ نال هذا التكريم عام 2015 صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم إمارة الشارقة، كأفضل شخصية ثقافية على مستوى الوطن العربي، وحصل عليه عام 2014، الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح، «وزير الثقافة وتنمية المجتمع حينذاك»، بصفته أفضل شخصية ثقافية. وكذلك حصل عليه العام الماضي 2018 حسين الحمادي وزير التربية والتعليم في دولة الإمارات.

وينتهج الاتحاد هذا التقليد منذ 2004، إذ تم اختيار العديد من الرموز العربية بصفتها أفضل شخصيات وطنية وأيضاً ثقافية.