الأربعاء - 22 مايو 2024
الأربعاء - 22 مايو 2024

50 ابتكاراً زراعياً في منتدى أبوظبي العالمي

عرض المنتدى العالمي للابتكارات الزراعية في أبوظبي، الذي انطلق اليوم الاثنين برعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية، 50 ابتكاراً تقدم للمرة الأولى على مستوى العالم.

ونيابة عن سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، ألقت مريم بنت محمد سعيد حارب المهيري وزيرة دولة المسؤولة عن ملف الأمن الغذائي المستقبلي الكلمة الافتتاحية للمنتدى، أوضحت فيها أن المنتدى العالمي للابتكارات الزراعية أضحى منبراً للحوار والتعاون الدولي من أجل بحث التحديات التي تؤثر في قطاعات الزراعة وإنتاج الغذاء ولهذا ارتأينا هذا العام أن يركز المنتدى على سبل توظيف الذكاء الاصطناعي في الارتقاء بكفاءة منظومة توفير الغذاء الآمن لسكان العالم بما يواكب الثورة الصناعية الرابعة حيث إن الجهود غير التقليدية والتي ترتكز على المعرفة والابتكار وتعتمد النظم الحديثة في تنمية القطاع الزراعي كفيلة بتلبية احتياجات الأعداد المتزايدة من السكان من الغذاء.

وأكدت أن المنتدى العالمي للابتكارات الزراعية يترجم معاني الإنجاز الحضاري والإنساني الذي حققته دولة الإمارات العربية المتحدة بفضل الرؤى الثاقبة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» وإخوانهما أصحاب السمو حكام الإمارات كما يرسخ الدور الرائد لإمارة أبوظبي في تعزيز مفاهيم التنمية المستدامة وتأكيد التزامنا الدولي بالمساهمة في حل مشكلة الغذاء وإيجاد الحلول المبتكرة لضمان استدامة الموارد الطبيعية.


وقال وزير التغير المناخي والبيئة الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، إن الإنتاج المحلي من المنتجات الزراعية يغطي نسبة 24 في المئة من الاستهلاك المحلي، مشيراً إلى السعي لمضاعفته ثلاثة مرات في السنوات القليلة المقبلة.


ويتزامن المنتدى مع أكبر معرض لتربية النحل وإنتاج العسل وأكبر مؤتمر لتربية النحل في المنطقة، ويشارك فيه نحو 310 عارضين يطرحون منتجاتهم وخدماتهم.

* آلية زراعة داخلية

ابتكرت شركة غراسيا جروب للاستدامة الزراعية بيوتاً بلاستيكية تعتمد أسلوب الزراعة المائية وتعتبر النموذج الأول في العالم للمزارع الحديثة كجزء من مبادرات صندوق خليفة، بلغ عدد مقتنيها نحو 250 أسرة إماراتية في الدولة.

وأوضح صاحب المشروع حامد الحامد، أن البيوت البلاستيكية تتضمن قسماً للإنتاج، التصنيع، التعليم، إعادة التدوير وغيرها، كما تستوعب زراعة نوعين أو أكثر من المزروعات ضمن فئة واحدة.

* بيت بلاستيكي للأطفال

واستعرضت «غراسيا جروب» النموذج الاول للبيت البلاستيكي للأطفال بطول وعرض 1.5 متر، وهو مخصص لاستخدام الأطفال من عمر أربعة حتى 13 عاماً، ويمكنهم اكتساب مهارة التشتيل وصولاً لمرحلة الحصاد بأسلوب الزراعة المائية.

ويراعي البيت البلاستيكي المعتمد كل معايير الاستدامة دون استهلاك الماء بل تعيد تدويره بطاقة كهربائية منخفضة، كما يمكن لمقتنيه إضافة ألواح للطاقة الشمسية.

* 88 مزرعة في «زرعي»

قدم صندوق خليفة لتطوير المشاريع، برنامجاً تمويلياً وتدريبياً شاملاً لـ 88 مزرعة في الإمارة لدعم المواطنين العاملين في القطاع الزراعي، يحمل اسم «زرعي»، بالتعاون مع مركز خدمات المزارعين، ومركز الأمن الغذائي في أبوظبي.

وأوضح المسؤولين أن 85 مزرعة تم تشغيلها بينما ثلاث منها ما زالت قيد التأسيس، لافتين إلى أن الهدف من المبادرة هو دعم المزارعين لتسويق منتجاتهم.