الجمعة - 24 مايو 2024
الجمعة - 24 مايو 2024

انطلاق منتدى الخليج العربي الخامس للمعلمين بأبوظبي

انطلقت اليوم في أبوظبي فعاليات النسخة الخامسة من منتدى الخليج العربي الخامس، الذي تنظمه وزارة التربية والتعليم تحت شعار «التعليم الإيجابي .. نهج حياة» ويستمر حتى 11 أبريل الجاري.

شهد افتتاح المنتدى في مبنى المدرسة الإماراتية بأبوظبي معالي حسين بن إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم وسعادة المهندس عبدالرحمن الحمادي وكيل وزارة التربية والتعليم للرقابة والخدمات المساندة وسعادة مروان الصوالح وكيل الوزارة للشؤون الأكاديمية للتعليم العام وسعادة خلود القاسمي الوكيل المساعد لقطاع الرقابة وسعادة مطر الهاملي الوكيل المساعد لقطاع الخدمات المساندة وسعادة لبنى الشامسي المديرة التنفيذية لقطاع العمليات المدرسية وعدد من قيادات وزارة التربية والتعليم .

ويندرج منتدى الخليج العربي للمعلمين، الذي يشهد مشاركة واسعة من كوادر تربوية خليجية من دول مجلس التعاون، تحت مظلة أسبوع التدريب التخصصي الذي أطلقته وزارة التربية والتعليم، وهو أوسع تدريب على مستوى الدولة، إذ يشارك فيه قرابة 26 ألف معلم ومعلمة وعدد من كوادر الميدان التربوي من اختصاصيي المختبرات العلمية والتربية الخاصة واختصاصيي مصادر التعلم والقيادات المدرسية.


ويتضمن المنتدى - الذي يستمر خمسة أيام - 500 ورشة تدريبية يقدمها 82 مدرباً في مبنى المدرسة الإماراتية في أبوظبي وفي معهد تدريب المعلمين بعجمان.


ويعتبر المنتدى مساحة ثرية تتيح للمعلمين تبادل الخبرات التربوية من داخل الدولة وخارجها وتشارك فيه 16 جهة متعاونة ويتضمن مجموعتين من الورش، الأولى تتضمن 260 ورشة تدريبية تنفذ في معهد تدريب المعلمين بعجمان و214 ورشة تدريبية في مبنى المدرسة الإماراتية في مدينة خليفة أ في أبوظبي، يشرف عليها 82 مدرباً، فيما وصل عدد المتطوعين في المنتدى إلى 120 متطوعاً.

ويهدف المنتدى إلى تمكين المعلمين وقادة المدارس والتربويين من تهيئة بيئة تعلم إيجابية غنية وتضمين مفاهيم التعليم الإيجابي في إدارة سلوك الطلبة وخطة الإرشاد الطلابي وتفعيل دور أولياء الأمور كشريك في العملية التعليمية وكذلك قيادة التعليم الإيجابي في المدارس من خلال نمذجة السلوك واحترام الاختلاف والتنوع وإعلاء قيم التسامح والصحة والعمل والإنجاز، ويشهد المنتدى تنظيم طاولة مستديرة بمشاركة قيادات من وزارة التربية والتعليم إلى جانب كوادر الميدان التربوي.

ويركز المنتدى على تبني استراتيجيات تعلم مبتكرة لتلبية وتعزيز حاجات الطلبة وتعزز الإيجابية وتوفير بيئة عمل إيجابية تعزز مفاهيم السعادة والرفاه المجتمعي بتفعيل نماذج القيادة الإيجابية والأخلاقية، كما ويسعى المنتدى إلى توظيف مفاهيم علم النفس الإيجابي في تعزيز مواطن القوة الشخصية للطلبة.

وتنفذ الوزارة المنتدى بالتعاون مع جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا وجامعة الإمارات وجامعة القاسمية وجامعة الشارقة وكليات التقنية العليا وكلية الإمارات للتطوير التربوي ووزارة شؤون الرئاسة والأرشيف الوطني ووزارة الداخلية وبرنامج خليفة للتمكين أقدر وإكسبو 2020 ودائرة أبوظبي للسياحة والثقافة وأكاديمية اتصالات وشركة تطوير للخدمات التعليمية وألف للتعليم ومعهد جيلونج للتعليم الإيجابي، ويشهد المنتدى أوراق عمل متخصصة عدة يقدمها نخبة من المختصين والخبراء.

ويهدف أسبوع التدريب التخصصي، الذي أطلقته وزارة التربية والتعليم، إلى تعزيز مهارات كوادر الميدان التربوي لتمكينهم من أدوات التعلم الحديثة بما يدعم توجهات الدولة لإعداد كوادر بشرية كفؤة وقادرة على قيادة دفة التطوير والتحديث وصولاً للانتقال لعصر الاقتصاد المعرفي.