الجمعة - 14 يونيو 2024
الجمعة - 14 يونيو 2024

النائب العام: بدء تنفيذ قرار رئيس الدولة بالإفراج عن السجناء

النائب العام: بدء تنفيذ قرار رئيس الدولة بالإفراج عن السجناء
بدأت النيابة العامة في أبوظبي فعلياً الإجراءات التنفيذية لقرار صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة،حفظه الله، بالإفراج عن عدد من السجناء، وذلك بالتنسيق مع الجهات المعنية، لضمان سرعة عودة من شملتهم المكرمة إلى أسرهم، وتحقيق الهدف الرئيسي لهذا القرار السامي، والمتمثل في إدخال الفرحة في هذه الأيام المباركة إلى عائلات فقدت وجود أبنائها بينها.

وتقدّم النائب العام لإمارة أبوظبي، المستشار علي محمد البلوشي، بالشكر إلى صاحب السمو رئيس الدولة على هذا العطاء الأبوي الذي شمل به أبناء شعبه والمقيمين في كنف قيادته الحكيمة، والذي أصبح في وجدان المجتمع جزءاً من نفحات شهر رمضان المبارك.

كما وجه المستشار البلوشي الشكر إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، لما يوفره من دعم للسلطة القضائية في إمارة أبوظبي ومن ضمنها النيابة العامة، والتي أثمرت إنجازات نوعية ساهمت في تجويد أداء القضاء، وبالتالي تعزيز منظومة العمل القضائي في إمارة أبوظبي.


وأشاد بالمتابعة المستمرة التي يوليها سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس دائرة القضاء، لأحوال نزلاء المنشآت الإصلاحية العقابية، وحرصه على توفير أعلى المعايير الإنسانية الكفيلة بحفظ حقوق السجناء، وإعادة تأهيلهم كي يتمكنوا من المشاركة بفاعلية في مسيرة تطور وبناء وطنهم.


من جهة أخرى، طالب المستشار البلوشي المشمولين كافة بالعفو بأن يستفيدوا من هذه الفرصة في البدء بتأهيل حياتهم تأسيساً على الجد والعمل ليكونوا أفراداً نافعين في مجتمعهم، مشيراً إلى الدور المحوري للأسرة في مساعدة هذه الفئة على معاودة الاندماج في المجتمع، عبر احتضان أبنائهم واستيعابهم لمساعدتهم على العودة لحياتهم الطبيعية بإيجابية.

كما عبّر النائب العام لإمارة أبوظبي عن أمله بأن تشكل هذه المكرمة حافزاً لباقي نزلاء المنشآت الإصلاحية للاستفادة من فرص التدريب والتأهيل التي توفرها هذه المنشآت، بحيث تكون لديهم فرصة لنيل العفو في مناسبات تالية.