الجمعة - 17 سبتمبر 2021
الجمعة - 17 سبتمبر 2021
الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي

الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي

القصيدة بوابة «فزاع الشاعر» إلى قلوب وعقول الشباب

أكد شعراء إماراتيون أن قصائد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم «فزاع» جعلته شاعر الشباب الأول وقدوتهم وملهمهم على الساحة الإبداعية، مشيرين إلى أن شعر سموه يلامس العقل والوجدان ويحاكي طموح وآمال الأجيال الجديدة.

وقالوا إن بصمة سموه الشعرية واضحة وجلية على الساحة المحلية والعربية والعالمية.

وقال وزير تطوير البنية التحتية الملقب بـ «شاعر الوطن» الدكتور عبدالله بن محمد بلحيف النعيمي إن أشعار سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي تمثل وتلامس الشباب، حيث يتحلى سموه بصفات قيادية إبداعية تجعله نموذجاً للشباب الإماراتي والعربي.

وأضاف: «تتميز أشعار سموه بالربط الجيلي - إن صحّ التعبير ـ حيث يكتب ما يحبه الشباب سواء في الرياضة أو القصص الاجتماعية أو النظرة المستقبلية للحياة، وقد نجح سموه في التعبير عن الشباب ومخاطبتهم بلغتهم من ناحية المضمون».

وأكد الأمين العام للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب الشاعر والكاتب الإماراتي حبيب الصايغ أن «فزاع» تمكن من الموازنة بين الكم والنوع الشعري، واصفاً شعر سموه بالسهل الممتنع، كما أن سموه نموذج للشباب، ويعتبر مثلاً أعلى لهم في العمل والاجتهاد والطموح.

وأوضح مدير أكاديمية الشعر العربي بأبوظبي الشاعر الدكتور سلطان العميمي أن سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم يمتاز بعاطفة متقدة وأفكار شعرية تميزت بفرادتها وتميزها، ما أسهم في رواج الشعر النبطي بين جيل الشباب.

أما الشاعر شهاب غانم فاعتبر أن التجربة الشعرية الثرية لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم نجحت بشكل كبير في اتساع القاعدة الجماهيرية للشعر بين أوساط الشباب، مضيفاً أن «فزاع» الشاعر متمكن ومتميز وله أسلوب وحضور شعري خاص، كما يمتلك سموه تجربة إبداعية متنوعة تتميز بالدمج بين الأصالة والحداثة، ما جعل قصائده قريبة من الشباب.

إلى ذلك، ذكرت الشاعرة الإماراتية شيخة المطيري أن شعر سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم يحمل اهتماماً خاصاً بالمفردة الإماراتية، التي استطاع سموه من خلالها أن يعيد للمفردة المحلية ألق استخدامها وتوظيفها في النص بما يخدم الهوية الوطنية للقصيدة الإماراتية.

أسلوب متفرد

رئيس معهد الشارقة للتراث الدكتور عبدالعزيز المسلم يرى أن سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم يتميز كشاعر في أسلوبه السردي وإلقاء القصائد بجمالية واختيار الصور الشعرية ومفردات جعلته متفرداً بأسلوب خاص.

وتابع المسلم: «نجح سموه في تكوين قاعدة جماهيرية للشعر بين أوساط الشباب، وذلك يرجع إلى تميز سموه بالشعر الوجداني الذي يحمل كثيراً من المحاكاة لأحاسيس ومشاعر وواقع الجيل الجديد».
#بلا_حدود