السبت - 12 يونيو 2021
السبت - 12 يونيو 2021

إطلاق مسرعات حكومية جديدة لتمكين المرأة

أكدت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة العليا لمؤسسة التنمية الأسرية أن المسرعات الحكومية التي تشارك فيها الوزارات والمؤسسات الاتحادية والمحلية ومؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص تعد خطوة إيجابية نحو استشراف مستقبل المرأة الإماراتية.

وقالت سموها، في تصريح بمناسبة إطلاق الدفعة الخامسة من المسرعات الحكومية المعنية بتمكين وريادة المرأة في دولة الإمارات بالشراكة مع الاتحاد النسائي العام، «إننا اليوم مقبلون على حقبة جديدة تتطلب إيجاد منظومة متكاملة لإشراك جميع الجهات الرسمية وغير الرسمية بالدولة في عملية التنمية المستدامة للمرأة الإماراتية يتم من خلالها توفير بيئة داعمة لها تعزز دورها وترفع نسب مشاركتها وتمثيلها في كافة المجالات محلياً وإقليمياً ودولياً».

وذكرت سموها أنه بعد الاجتماع الاستثنائي لمجلس الوزراء في مقر الاتحاد النسائي العام في شهر ديسمبر الماضي، وجّه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بتأسيس مسرعات حكومية خاصة بالمرأة لتسريع تنفيذ الاستراتيجية الوطنية لتمكين وريادة المرأة.


وستعمل فرق عمل الدفعة الخامسة للمسرعات الحكومية، التي تشارك فيها 30 جهة حكومية وخاصة، على إنجاز عدد من التحديات خلال 100 يوم، تتضمن التركيز على جودة حياة المرأة في كافة مراحل الحياة، وتقديم خدمات الاستشارات الزوجية، خصوصاً في سنوات الزواج الأولى، وتقليص إجراءات ترخيص مؤسسات الطفولة المبكرة، واستحداث علامة التوازن بين الجنسين للقطاع المالي والمصرفي، ورفع نسبة التوظيف لأصحاب الهمم مع التركيز على فئة النساء، وتوفير خدمات الرعاية الصحية المتخصصة للمرأة بعد الولادة.

وأكد الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية أن مبادرات حكومة الإمارات تسرع وتيرة إنجاز مستهدفات الأجندة الوطنية وترسخ ثقافة الريادة والابتكار في القطاع الحكومي وتحويلها إلى بيئة عمل مستدامة وفق رؤية القيادة الرشيدة.

وأشار وزير الصحة ووقاية المجتمع عبدالرحمن بن محمد العويس إلى العمل مع الاتحاد النسائي العام لإدراج مسرع صحة المرأة ما بعد الولادة، وإطلاق تحدي الـ 100 يوم متمثلاً في رفع نسبة زيارات ما بعد الولادة، للسيدات المواطنات في المنشآت الصحية بالدولة 70 في المئة.

#بلا_حدود