الاحد - 19 سبتمبر 2021
الاحد - 19 سبتمبر 2021

3 دقائق زمن الاقتراع للناخب

قالت لجنة إمارة أبوظبي لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي إن متوسط مدة الاقتراع للناخب الواحد في اليوم الانتخابي ثلاث دقائق فقط، معتبرة أن هذه المدة كافية لتصويت الناخب منذ دخوله من باب مركز الاقتراع إلى خروجه منه.

ولفتت اللجنة إلى أنها انتهت بنسبة 100 في المئة من تجهيز مراكز الانتخابات، وتم تشغيلها تجريبياً للتأكد من جاهزيتها، لافتة إلى أنه يجري الآن إرسال رسائل نصية للناخبين بجميع مستجدات التعليمات التنفيذية بالتنسيق مع شرطة أبوظبي والبلديات.

جاء ذلك خلال اللقاء الإعلامي الذي عقدته لجنة إمارة أبوظبي في مقرها الرئيس بغرفة تجارة وصناعة أبوظبي بحضور سيف علي القبيسي المدير التنفيذي لإدارة شؤون المواطنين في ديوان ولي عهد أبوظبي رئيس لجنة إمارة أبوظبي لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2019 وأعضاء اللجنة.

ورفعت لجنة إمارة أبوظبي مقترحاً للجنة الوطنية للانتخابات بزيادة مراكز الاقتراع المحددة بثلاث مراكز فقط، نظراً للبعد الجغرافي لمناطق الإمارة ولتيسير المسافة على الناخبين.

ورداً على سؤال لـ «الرؤية» حول المسافة القصوى المقترحة لمراكز الناخبين وبعدها عن المراكز الانتخابية، أفاد القبيسي بأنه بعد موافقة اللجنة الوطنية للانتخابات على مقترح زيادة المراكز الانتخابية ستكون أبعد مسافة تفصل الناخب عن المركز هي 35 كم فقط، ما يعادل 15 إلى 20 دقيقة بالسيارة.

وتوقع القبيسي زيادة مراكز الاقتراع في منطقة الظفرة، إضافة إلى ضواحي أبوظبي، مشيراً إلى أن لجنة إمارة أبوظبي تنتظر قرار اللجنة الوطنية للانتخابات التي تم رفع طلب رسمي إليها.

وأكد القبيسي عدم السماح لأي لمرشح بأن يضع ملصقات انتخابية على سيارته أو على منزله، مشيراً إلى أن هناك مواقع مخصصة للإعلانات لا يمكن تخصيص غيرها وفق التعليمات التنفيذية للجنة الوطنية للانتخابات.

كونترات

وخصصت لجنة إمارة أبوظبي كونترات لخدمة المرشحين في مركز الانتخابات في غرفة تجارة وصناعة أبوظبي لاستخراج شهادة حسن السير والسلوك، حيث أوضح القائمون على المركز من القيادة العامة لشرطة أبوظبي أن 20 دقيقة متوسط زمن استخراج الشهادة فقط.

وشدد القبيسي على أن اللجنة حظرت على المرشحين المحتملين إرسال رسائل نصية جماعية بشكل عشوائي للناخبين منعاً للإزعاج، على أن يحدد المرشح مسبقاً أماكن الترويج الدعائي سواء بخيمة في منزله أو إنشاء خيمة في مكان عام آخر.

وأكد عقد اجتماعات مع الشركات الدعائية لإطلاعهم على اللوائح والنظم حيث ستتولى تلك الشركات تنفيذ الحملات الدعائية للمرشحين بما فيها أماكن الدعاية وتصاريحها.

ولفت القبيسي أن هناك نحو 160 مرشحاً محتملاً في أبوظبي أبدوا استعدادهم لإمكانية الترشح من خلال حضور الجلسات التوعوية للمرشحين المحتملين، موضحاً أن هناك نحو 101 ألف ناخب في إمارة أبوظبي ككل.

ولفت القبيسي إلى أن أعضاء لجنة إمارة أبوظبي الانتخابية يتكونون من جميع دوائر أبوظبي الحكومية، لا سيما من شرطة أبوظبي ودائرة الشؤون البلدية، إضافة إلى وجود لجان فرعية في مناطق الظفرة والعين.

وأشار إلى أن مدة تسجيل المرشحين المحتملين لن تتجاوز السبع دقائق، حيث تم إعداد كل التجهيزات للأوراق المطلوبة التي وفرتها اللجنة الوطنية ويجري استخراج الأوراق المطلوبة من المرشح، ومنها شهادة حسن السير والسلوك والتي تصدر في نفس الوقت التي يزور فيه المرشح أقرب مركز مخصص من شرطة أبوظبي.

محظورات

وقال المدير التنفيذي لقطاع التخطيط الاستراتيجي وإدارة الأداء في بلدية مدينة أبوظبي أحمد المحيربي إنه لا يجوز للمرشح أن ينفذ حملات دعائية في الشوارع إلا بالاستعانة بشركات متخصصة تعرف القواعد والاشتراطات جيداً، لافتاً إلى أن هناك خروقات حدثت في الماضي بوضع مرشحين دعايتهم في أماكن غير مخصصة وأماكن عامة.
#بلا_حدود