الأربعاء - 23 يونيو 2021
الأربعاء - 23 يونيو 2021
No Image Info

«نعم لتعدد الزوجات» شعار البرنامج الانتخابي لمرشحة "الوطني"

لم تكن المرشحة لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي عن إمارة الشارقة خولة عبد العزيز راشد آل علي تتوقع ردود الأفعال المختلفة التي تلقتها في اليوم الأول عن إعلان حملتها الانتخابية تحت شعار «نعم لتعدد الزوجات».

وواجهت خولة هجوماً على مواقع التواصل الاجتماعي من قبل بعض الأشخاص، فيما أيدها البعض واعتبر أن ما تنادي به أمر إيجابي تسعى من خلاله لتحقيق الاستقرار الأسري وترابط المجتمع والقضاء على ظاهرة العنوسة.

وأكدت عدم سعيها من خلال برنامجها الانتخابي إلى الحصول على شهرة أو ضجة إعلامية، بل تحقيق مبدأ «البيت متوحد» على نطاق الأسرة الإماراتية المستقرة التي يسودها الود والحب في ظل تعدد الزوجات تطبيقاً لمنهج الشريعة الإسلامية، بشرط توافر مبدأ العدالة والمساواة بين الزوجات، والقضاء في الوقت ذاته على ظاهرة زواج المواطنين من أجنبيات التي ظهرت تبعاتها السلبية لاحقاً على مستوى الأسرة والأبناء.


وأكدت المرشحة تلقيها ردود أفعال وأصداء إيجابية من المجتمع تجاه شعارها «نعم لتعدد الزوجات»، إذ وردتها اتصالات هاتفية مؤيدة ومشجعة وأكد عدد من الناخبين دعمهم لها.

وقالت حين جعلت شعار حملتي الانتخابية «من أجل مجتمع خال من العنوسة.. نعم لتعدد الزوجات» كنت أرغب وبالتعاون مع الجهات المعنية طرح حلول فعالة لظاهرة العنوسة، ولإيجاد الظروف المناسبة بزيادة عدد الأسر المستقرة اجتماعياً ومادياً لزيادة عدد مواطني الدولة ودعم المجتمع الإماراتي بأجيال واعدة بالخير.

وتحمل خولة دبلوم تكنولوجيا المكتبات وتقنية المعلومات من كليات التقنية العليا، وتعمل موظفة في إحدى جهات الشارقة المحلية علاوة على أنها مدربة معتمدة وعضوة بجمعية الإمارات للمستشارين والمدربين الإداريين.
#بلا_حدود