الأربعاء - 07 ديسمبر 2022
الأربعاء - 07 ديسمبر 2022

«اللجنة الوطنية للانتخابات»: إجراءات تضمن عدم تصويت ناخبة محل أخرى

«اللجنة الوطنية للانتخابات»: إجراءات تضمن عدم تصويت ناخبة محل أخرى

جانب من الندوة الإعلامية في أبوظبي. (الرؤية)

أكدت اللجنة الوطنية للانتخابات اتخاذ إجراءات تدقيقية صارمة في مراكز انتخاب المجلس الوطني الاتحادي على مدار أيام الاقتراع.

وشدد الوكيل المساعد لشؤون المجلس في وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي، عضو ومُقرر اللجنة الوطنية للانتخابات الدكتور سعيد الغفلي، على دور تلك الإجراءات في منع أي ناخب من التصويت نيابة عن آخر عبر استخدام هويته.

وأضاف خلال ندوة إعلامية نظمتها جمعية الصحفيين الإماراتية في مقرها بأبوظبي: «حتى أخواتنا الناخبات المنتقبات سيتم التحقق منهن عبر موظفات متخصصات للتأكد من أن الناخبة هي مالكة الهوية».


وكان بعض المرشحين أبدوا تخوفهم من تصويت ناخبات أكثر من مرة لصالح أحد المرشحين باستخدام هويات القريبات اللائي لا يستطعن القدوم إلى مراكز الانتخاب، أو اللائي يعزفن عن التصويت أساساً.


وفي سؤال لـ «الرؤية» حول ضعف معرفة بعض المرشحين بالمهام المنوطة بعضو المجلس، قال الغفلي إن هناك تفاوتاً بالفعل في هذا المجال بين مرشح وآخر، ما انعكس على البرامج الانتخابية التي راوحت بين الاحترافية والأقل دقة، فضلاً عن مرشحين لم يعلنوا للجمهور عن برامجهم حتى الآن.

وبشأن قيام مرشحين بطرح شعارات انتخابية غير واقعية، قال الغفلي إن لجان الإمارات واللجنة الوطنية للانتخابات وضعت ضوابط سواء على البرامج الانتخابية أو الأدوات التي يستخدمها المرشح للوصول إلى الناخبين.

وأوضح أن وجود شعارات انتخابية خارجة عن سلطات عضو المجلس الوطني الاتحادي أو استخدام الدين أو الأعراق القبلية لجذب الناخبين مخالفات تستوجب العقوبات التي تصل إلى الاستبعاد.

وتوقع الغفلي مع الزخم الحالي في عدد المرشحين الذين بلغوا 495 مرشحاً ومرشحة، أن تصل نسبة المشاركين في الانتخابات إلى 50 في المئة.

وأشار في هذا المجال إلى أن التصويت المبكر الذي يبدأ من الأول إلى الثالث من أكتوبر سيثري الانتخابات لمن لا تمكنه ظروفه الشخصية من حضور يوم الانتخاب الرئيس في الخامس من أكتوبر المقبل.

وتطرق إلى منع وضع دعاية انتخابية على السيارات الخاصة والعامة وسيارات الأجرة، بحكم القانون، فضلاً عن منع استخدام مجالس المناطق السكنية كمقر انتخابي للترويج للمرشحين بهدف توفير تكافؤ الفرص بينهم.